قائد الجيش الإسرائيلي السابق يتحدى نتنياهو في الانتخابات المقبلة

المجهر نيوز

تل أبيب ـ (د ب أ) أعلن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق ذو الشعبية الجارفة بيني جانتس اليوم الخميس، دخوله بشكل رسمي سباق الانتخابات لتحدي رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الانتخابات المقررة في 9 نيسان / أبريل المقبل.

وسجل جانتس، الذي ينظر إليه على أنه الحصان الأسود المحتمل للسباق الانتخابي، اليوم الخميس ، حزبا سياسيا جديدا أطلق عليه اسم “حوسين ليسرائيل”، أي “مناعة لإسرائيل”.

وجاء الإعلان عن دخول جانتس بعد أسابيع من التكهنات بأنه سيدلف إلى المعترك السياسي، ووضعت استطلاعات الرأي حزبه المحتمل في المرتبة الثانية بعد حزب الليكود، الذي ينتمي إليه نتنياهو، على الرغم من حقيقة أنه لم يكشف أي تفاصيل عن موقف حزبه السياسي.

بيد أنه من المتوقع أن ينهج نهجا سياسيا وسطيا ومعتدلا.

وعلى الرغم من شعبيته، لا تزال استطلاعات الرأي ترى أن حزبه لن يحصد أكثر من نصف ما سيحصل عليه الليكود.

فعلى سبيل المثال ، أشار استطلاع للرأي نشرته صحيفة “إسرائيل توداي” اليومية أمس الأربعاء، أن الليكود سيفوز بـ 31 مقعدًا في المجلس التشريعي ، في حين سيحصل حزب جانتس على 15 مقعدًا فقط

وشغل جانتس 59/ عاما/ منصب رئيس الأركان في جيش الدفاع الإسرائيلي بين عامي 2011 و .2015

وتم حل البرلمان الإسرائيلي أمس الأربعاء ، مما مهد الطريق لإجراء انتخابات مبكرة.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق