تحت الأمطار.. أردنيون يحتجون على السياسات الاقتصادية للحكومة

المجهر نيوز

عمان/ ليث الجنيدي/ الأناضول: شارك مئات الأردنيين، للأسبوع الرابع على التوالي، في وقفة احتجاجية بالعاصمة عمان، الخميس، نددت بالأوضاع الاقتصادية وطالبت برحيل الحكومة والبرلمان.

ونفذ المحتجون فعاليتهم في ساحة قريبة من مقر الحكومة، رغم غزارة الأمطار، وسط تواجد أمني كثيف، وفق ما أفاد به مراسل الأناضول.

وطالب المحتجون في هتافاتهم بإصلاحات سياسية واقتصادية حقيقية.

وتتأثر المملكة بمنخفض جوي عميق، أدى لتساقط غزير للأمطار في مختلف محافظات المملكة، إلا أن ذلك لم يمنع المحتجون من تنفيذ فعاليتهم.

وبعد فترة من الوقت، أجبرت غزارة الأمطار المشاركين على إنهاء فعاليتهم.

ومنذ مطلع ديسمبر/ كانون الأول الجاري، يدعو ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى الاحتجاج؛ إثر إقرار الحكومة قانونا جديدا لضريبة الدخل.

وجاءت خطوة الحكومة بعد إدخال تعديلات على نسخة سابقة للقانون، أثارت غضبًا شعبيًا واسعًا في مايو/ أيار الماضي، ما دفع حكومة رئيس الوزراء السابق هاني الملقي إلى الاستقالة، ليتولى بعده عمر الرزاز.

ويرفض مواطنون الصيغة الجديدة كذلك، رغم رفع الحد الأقصى للدخل السنوي المعفى من الضريبة.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق