موظفو اليرموك يثمنون جهود إدارة الجامعة في منحهم حقوقهم المالية المتعلقة بالمياومة

المجهر نيوز

 

ثمن موظفو جامعة اليرموك جهود إدارة الجامعة في منحهم حقوقهم المالية المتعلقة بمكافأة نهاية الخدمة ممن عملوا وفق نظام المياومة في بداية خدمتهم بالجامعة.

وقال رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي خلال لقائه عددا من الموظفين ممن حصلوا على حقوقهم إن منح عاملي المياومة في الجامعة حقوقهم ودعمهم يعد واجبا من واجبات إدارة الجامعة التي يتحتم عليها القيام بها لتأمين البيئة السليمة لموظفيها مما يمكنهم من بذل العطاء وتقديم كل ما يلزم لدفع مسيرة الجامعة نحو الامام.

وأشار كفافي إلى أن حل هذه الإشكالية جاء من خلال تكاتف جهود المسؤولين والعاملين بالجامعة وأصحاب القرار في المجتمع المحلي والسلطات القضائية مما مكن إدارة اليرموك من منح الحقوق لأصحابها، مؤكدا أن إدارة الجامعة تعتمد سياسة الأبواب المفتوحة وتسعى على الدوام لمد جسور التواصل مع موظفيها.

بدوره شكر النائب راشد الشوحة إدارة الجامعة لتعاونها مع موظفيها وحرصها على منحهم حقوقهم بموجب القانون، مؤكدا أن تعاون أصحاب القرار والجهات القضائية وإدارة الجامعة وموظفيها يعكس الصورة المثلى للديمقراطية والعمل الجماعي.

من جانبه ألقى معن الطعاني من دائرة اللوازم كلمة نيابة عن زملائه الموظفين الذين استفادوا من تعديل رواتبهم وحصلوا على دمج سنوات الخدمة لفترة المياومة لغايات مكافأة نهاية الخدمة، ثمن فيها جهود كل من ساهم في حل هذه الإشكالية التي كانت عالقة منذ سنوات، والدور الفاعل الذي قامت به إدارة الجامعة الحالية ممثلة برئيسها الدكتور زيدان كفافي، والإدارة السابقة للجامعة وكل من أسهم في حل هذه المسألة من ديوان الرأي والتشريع، والديوان الخاص لتفسير القوانين، والقضاء الأردني النزيه الذي أسهم ، ونواب مدينة اربد، وصحفيي اربد الذين كانوا هم السند الحقيقي أمام الرأي العام.

وحضر اللقاء نائب رئيس الجامعة للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبدالحق، ومديرو دوائر العلاقات العامة والإعلام، الشؤون القانونية، والرئاسة، والخدمات العامة، واللوازم، وعدد من المسؤولين بالجامعة، وصحفيي محافظة اربد

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق