زيادة كادر قلم المحضرين .. ودوره في استعجال التقاضي ..!! طلال عبدالله ابوسير الناهسي الشهراني talal.abusair@hotmail.com

المجهر نيوز

خاص – طلال ابوسير -ان تطوير أداء الموظفين داخل المحاكم في ظل زيادة أعداد الشكاوى   بات بالامر الهام تنفيذه والاهتمام به لاستكمال الخطه الوطنية الملكية في استعجال التقاضي في الاردن ..

حيث ان قلة الكادر العملي ادى الى  تأخر إنجاز العدالة في القضايا المتعلقة بمصالح المواطن البسيط الاقتصادية والاجتماعية ..

 

 

 

حيث طالب مصدر مسؤول  بدعم بعض الإدارات بالمحاكم منها قلم المحضرين  ،  فتزايد الشكاوى و قلة اعداد المحضرين،  ادى  الى تعطيل إنجاز  العديد من الأعمال..

واضاف المصدر ذاته خلال حديثه ل”المجهر نيوز” انه يتوجب على وزارة العدل  تعيين عدد جديد من المحضرين …

 

و تنظيم دورات تدريبية لموظفي المحاكم  ، وخاصة المحضرين، لرفع كفاءتهم وأدائهم في العمل بالإضافة إلى تدريبهم على تقدير الرسوم وفقا لصحيح القانون، هذا بجانب إجراء تفتيش دوري ومفاجئ على المحاكم لضبط العملية الإدارية بداخلها، لينعكس فيما بعد  على الخدمات المقدمة للمتقاضين .

 

 

 حيث  أن تطوير منظومة العدالة يبدأ من تحسين أداء الموظف الإداري ، وتحسين أحواله الوظيفية والمادية والمعيشية ..

 

فيتوجب على وزارة العدل وادارات المحاكم رفد الجهاز القضائي بعدد كافي من الموظفين حيث يوجد نقص واضح في عدد الموظفين ومنهم المحضرين الذين يقومون باجراء التباليغ  القضائية ..بصورة غير صحيحة نظرا لنقص عدد المحضرين مقارنه بالزيادة المستمرة للمواطنين  والمقيمين وكثرة عدد المناطق واتساعها من حيث المساحة والجغرافيا والتعداد السكاني 

 

فان توسع المجتمع والزيادة المستمرة للاعداد حال  دون قدرة  كادر اقلام  المحضرين بالقيام بواجباتهم حق القيام فلجأوا -اغلبيتهم-لاجراء تبليغات صورية شكلية غير حقيقية او الاتيان بمشروحات تفيد بعد العثور على الشخص او الجهة المطلوب تبليغها حتى يصار الى التعميم عن ذلك الشخص واحضاره …وبالتالي بطلان التبليغ وبطلان الاجراء .. واضاعة حق المتخاصمين واحيانا يتم تصديق التبليغ الباطل اصلا فيؤدي الى ظلم واجحاف كبير .

 

طلال عبدالله ابوسير الناهسي الشهراني
talal.abusair@hotmail.com

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق