وزير المال الفرنسي يدعو إلى “اوروبا أقوى” في دبي

المجهر نيوز

دبي – (أ ف ب) – دعا وزير الاقتصاد والمال الفرنسي برونو لومير الأحد في دبي إلى “أوروبا أقوى” في خطاب ألقاه في الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات، ودعا ايضا إلى “رأسمالية جديدة أكثر عدلا”.

وقال لومير بالإنكليزية في القمة السنوية “نرغب في أن نكون قوة سياسية” بين الولايات المتحدة والصين.

وأكد “نريد أن نعمق منطقة اليورو” عبر إقامة ميزانية منطقة اليورو بحلول عام 2021، ما سيفتح الباب أمام “مرحلة جديدة لاتحادنا الاقتصادي والمالي”.

واعترف لومير بأنه يجب القيام ب “الكثير من التغييرات” من أجل تحسين عمل الاتحاد الأوروبي، مؤكدا أن بعض قوانين المنافسة “قديمة”.

وفي هذا السياق، تطرق الوزير الفرنسي إلى حظر بروكسل الأسبوع الماضي الدمج بين شركتي ألستوم الفرنسية وسيمنز الألمانية مثيرة استياء باريس وبرلين المؤيدتين بشدة لإنشاء شركة أوروبية عملاقة للسكك الحديد قادرة على مواجهة المنافسة الصينية.

وقال “فرنسا وألمانيا تأسفان للقرار”.

واضاف الوزير الفرنسي “نريد أن يكون للشركات الأوروبية كافة الأدوات للتنافس والنجاح ونريد أن تكون أوروبا أقوى وأكثر اندماجا مع باقي الدول”.

وعن الرأسمالية، أكد الوزير أنها أثبتت نجاعتها كنظام اقتصادي، واخرجت الملايين من الفقر ولكنه تدارك “دعونا نفتح أعيننا: الرأسمالية لم تعد تفي بوعودها. نعتقد أن علينا إقامة رأسمالية جديدة وأكثر عدلا”.

واوضح لومير أن بلاده ستفرض “ضريبة رقمية” ستكون “عادلة وفعالة” ولمصلحة العالم كله. وأضاف أن “العالم بحاجة لقواعد مشتركة تعزز الشفافية والمساواة داخل وخارج الدول”.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق