هذه حقيقة شراء حكومة النسور لأسهم ميقاتي بالملكية الأردنية

المجهر نيوز

نفت هيئة النزاهة ومكافحة الفساد ما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول ما أشيع عن إحالة ملف أسهم الملكية الأردنية إلى الهيئة بعد أن زعمت الشائعة بأن رئيس الوزراء الأسبق عبدالله النسور قام بتحويل مبلغ 200 مليون دينار من أموال الشعب لدعم أسهم رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي بدون وجه حق.

وقالت الهيئة في بيان لها تم نشره على منصة “حقك تعرف” أن جميع التحقيقات أشارت إلى عدم وجود شبهات فساد تتعلق بإهدار المال العام، وإنما مجلس النواب كان قد قام بتحويل سؤال من النائب عبدالكريم الدغمي إلى الحكومة حول مصير أسهم شركة ” عالية – الملكية الأردنية” وعن صحة المعلومات المذكورة أعلاه حول النسور.

ولفتت الى أن التحقيقات استمرت 5 أسابيع وتوصلت إلى أن كافة الإجراءات الحكومية التي اعتمدتها حكومة النسور سليمة ، حيث كان خيار إعادة هيكلة الملكية الأردنية هو الواقعي الوحيد المتاح أمام الحكومة ، بكل ما يتضمنه ذلك من سياسات واجراءات.

وأكدت الهيئة أن التحقيقات بينت أنه لم تجر أي عملية شراء من الحكومة لأسهم المساهم رئيس الوزراء اللبناني ميقاتي حتى هذا التاريخ ، وأن كافة التحقيقات أشارت إلى عدم وجود شبهات فساد تتعلق بإهدار المال العام ، وبناء على ذلك قامت الهيئة بكتابة تقرير خاص بنتائج التحقيقات وإرساله إلى رئيس الوزراء بتاريخ 27 كانون الثاني 2018 ، ليقوم الأخير بإحالة التقرير إلى مجلس النواب كرد على سؤال النائب الدغمي.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق