توصيات مؤتمر سوسة النخيل الحمراء

المجهر نيوز

رحبت و أقرت الدول المجتمعة المنتجة و المصنعة لنخيل التمور بالبرنامج الإقليمي و الذي يعتد على ثلاثة نقاط:

  1. دعم البحوث العلمية لمكافحة الآفة
  2. بناء القدرات
  3. نقل المعرفة والتكنولوجيا

 

و أكدت الدول المشاركة عل أهمية دعم القدرات بما في ذلك تدريب المدربين

 

كما أكدت الدول على أهمية التعاون الإقليمي و تكاتف الجهود من أجل دعم و تفعيل المنصة الإقليمية  لتحقيق الأهداف الإستراتيجية

 

كما أكدت الدول على أهمية استخدام طرق المكافحة الأمنة بيئيا و صيحا (IPM

 

دعى المشاركون لمواصلة الجهود من أجل تنسيق أكبر لمواجهة كل الآفات و بناء و صياغة و تنفيذ استراتيجيات مستدامة لتطوير قطاع التمور على أسس مستدامة

 

و طلبت الدول من الفاو مواصلة الجهود من أجل حشد الموارد لاستكمال المشروع الإقليمي و التواصل مع ممولين عالميين مثل الإتحاد الآوربي.

 

و أوصت الدول أن تجتمع في نهاية عام ٢٠٢٠ من أجل تقييم ما تم إنجازه و التوصيات بالتنفيذ و إحكام إجراءات الاستراتيجية.

 

أعلنت الإمارات العربية المتحدة دعم صندوق الإئتتمان ب ٢ مليون دولار و ليبيا في ٢٥٠ألف و التي تضاف إلى الإعلان السابق للمكلة العربية السعودية ب ٢ مليون دولار و ٠.١ مليون من سلطنة عمان.

 

كما ألتزمت الفاو بتقديم ما قدره ٢.٤ مليون دولار من برامج دعم فني أستراتيجي على مستوى وطني و إقليمي للفترة ما بين ٢٠١٩ إلى  ٢٠٢٤ بناء على طلب الدول الذي يضاف إلى ١.٩ مليون دولار تم تقديمهم بين عامي ٢٠١٦ و ٢٠١٩.

 

و المنظمة العربية للتنمية الزراعية قررت المساهمة ب ١٠٠ ألف دولار أمريكي عينا لمكونات بناء القدرات و التشارك المعرفي

 

ثمنت الدول الجهود المبذولة من قبل جائزة خليفة لنخيل التمر و الإبتكار الزراعي و منظمة الأغذية و الزراعة للأمم المتحدة و المنظمة العربية للتنمية الزراعي و المعهد العالي للدراسات العليا لحوض البحر الأبيض المتوسط سيهام باري

و الإيكاردا و من قبل وزراة التغير المناخي و البيئة لدولة الإمارات.

 

 

عبرت الدول عن شكرها و أمتنانها  لدولة الإمارات العربية المتحدة لإستضافة المؤتمر و تنظيمه

 

 

 

 

 

 

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق