مريضة بحاجة للعناية الحثيثة بـ”الأمير حمزة” ووزير الصحة يرفض التدخل

المجهر نيوز

نضال سلامة – ناشدت ابنة إحدى كبار السن الراكدات على سرير الشفاء بمستشفى الأمير حمزة وزارة الصحة بضرورة نقل والدتها الى غرفة العناية القصوى ، مشيرة إلى أن حالة والدتها الصحية دخلت مرحلة الخطر بموجب تقارير الأطباء ، إلا أنها لازالت منذ الأحد الماضي بغرفة العناية المتوسطة.

وبحسب ابنة المريضة ” التي نتحفظ عن ذكر اسمها مراعاة لخصوصيات المرضى ، فإن والدتها تعاني من اصفرار بالكبد ، دخل مرحلة حرجة ، وتعاني من آلام بأصابع الأقدام ، مشيرة الى أن الأطباء أبلغوها أنه في حال التأخر عن تحويلها للعناية القصوى ، فستتعرض لبتر الأقدام.

ونوهت الى أن الأطباء قرروا اجراء عملية بتر اصابع أقدام منعا للتسمم ، لكن لم تجر العملية ، وتم تحويلها الى عيادات الأوعية الدموية ، واضطررنا لاصطحابها بشكل يومي للطوارئ ، الى أن ساءت الحالة ، وأصبحت تعاني من السموم .

“المجهر” تواصلت مع وزير الصحة غازي الزبن إلا أنه رفض التدخل في ذلك ، كما أن إداريو المستشفى قطعوا وعودا كثيرة لابنة السيدة بنقلها ، لكن الوعود ذهبت أدراج الرياح.

“المجهر” تحتفظ بالمعلومات التفصيلية عن السيدة وابنتها لتقديمها للجهات المعنية.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق