بسبب لعبة .. طفل يقتل صديقه طعنًا بالسكين

المجهر نيوز

أقدم طفل مصري يبلغ من العمر 14 عامًا، على قتل صديقه المصري الذي يكبره بعام واحد، بطعنة نافذة في القلب بعد مشاجرة بينهما بالكويت.

وكشفت التحقيقات الأولية أن القتيل والضحية صديقان، وأن سبب الخلاف بدأ في لعبة «PUBG» ثم تطورت الأمور بينهما وتحولت إلى مشاجرة على أرض الواقع، واعترف الجاني بأن المجني عليه كان يعايره بأمه السيلانية.

وقال مصدر أمني إن عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغًا عن وجود حدث مصاب بطعنة في أحد شوارع منطقة خيطان، فانطلق رجال الأمن وفنيو الطوارئ الطبية إلى المكان، حيث وجدوا المصاب قد لفظ أنفاسه جراء تعرضه لطعنة اخترقت عضلة القلب مباشرة، وتم استدعاء رجال الأدلة الجنائية، لإحالة الجثة إلى الطب الشرعي، بينما شرع عناصر المباحث في إجراء التحريات، وفقًا لمجلة «الرأي»، الكويتية.

وأضاف المصدر أن شهود عيان ذكروا أن الواقعة بدأت بتبادل ضرب بين الحدثين، فتوجه أحدهما إلى بقالة قريبة من مكان سكنه، واشترى سكينًا ثم هرول راكضًا إلى مكان الضحية وبادره بطعنة نافذة في قلبه أردته قتيلاً، ثم فر هاربا.

وباشر رجال المباحث الجنائية عملية البحث عن القاتل، وتمكنوا من العثور عليه في مسكن ذويه القريب من مكان الحادثة، وتم ضبطه وأحيل إلى مخفر المنطقة، وأحيل بعدها إلى الإدارة العامة لرعاية الأحداث، حتى يتم عرضه على النيابة على ذمة قضية قتل جار التحقيق في ملابساتها.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق