عشرات القتلى بهجوم على مسجدين بنيوزيلندا

المجهر نيوز

أعلن مفوض شرطة نيوزيلندا مايك بوش الجمعة ارتفاع حصيلة القتلى إلى 49 في الهجومين المسلحين على مسجدين خلال صلاة الجمعة في كرايست تشيرش.

رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن قالت إن “من الواضح أنه لا يمكن وصف ذلك إلا بهجوم إرهابي” وأضافت أنه “تم التخطيط بشكل جيد بحسب معلوماتنا” للعمليتين، مشيرة إلى “العثور على عبوتين ناسفتين مثبتتين على سيارتين مشبوهتين وتفكيكهما”.

وأضافت “رفعنا مستوى الإنذار من متدن إلى عال وعززنا رد وكالاتنا على الحدود وفي المطارات”، مؤكدة “لدينا مستوى رد مشدد على جميع المستويات”.

ولم يعرف بعد عدد منفذي عمليتي إطلاق النار لكن أرديرن أكدت توقيف ثلاثة رجال، فيما أفادت الشرطة بتفكيك عبوات ناسفة يدوية الصنع.

في أستراليا، أعلن رئيس الوزراء سكوت موريسون أن أحد منفذي الهجومين مواطن أسترالي وصفه بأنه “إرهابي متطرف يميني عنيف”.

واكتفى بالقول إن أجهزة الأمن الأسترالية تحقق بشأن روابط محتملة بين أستراليا والهجوم، مؤكدا دعمه الكامل لنيوزيلندا.

وروى شهود أنهم رأوا جثثا مضرجة بالدماء، مشيرين إلى وجود أطفال بين القتلى.

وطلبت الشرطة عدم تشارك “صور مؤلمة للغاية” بعد نشر مقطع فيديو يظهر فيه رجل أبيض يصور نفسه وهو يطلق النار على المصلين في مسجد.

وكان مسجدا هذه البلدة الواقعة في الجزيرة الجنوبية، إحدى الجزيرتين الرئيسيتين في نيوزيلندا، يكتظان بالمصلين عند وقوع الهجومين.

تحديث 08:25 ت.غ

قال قائد شرطة نيوزيلندا مايك بوش إن أشخاصا عدة لقوا مصرعهم في إطلاق نار بمسجدين في مدينة كرايست تشيرش، ولم يستبعد وجود أماكن أخرى بالمدينة تحت التهديد.

Facebook API failed to initialize.

وأوضحت رئيسة وزراء البلاد جاسيندا ارديرن أن الشرطة “تحقق في الحادث وتجمع المعلومات لكن هناك شخص واحدا (قيد الاعتقال)، وربما يكون هناك متورطون أكثر”.

ووصفت ارديرن الحادث بـ”العنف غير المسبوق ومن أسوأ أيام نيوزيلندا”.

وكان مطلق النار نشر مقاطع فيديو وبيانا عبر منصات التواصل الاجتماعي قال فيه إنه فاشي واستلهم إطلاق النار من لعبة الفيديو “فورت نايت”.

ولاحقا ألغت منصات التواصل الاجتماعي حسابات مطلق النار.

تحديث (3:20 تغ)

فتح مسلح واحد على الأقل النار في محيط مسجد النور وسط مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا ظهر الجمعة، ما أدى إلى سقوط مصابين.

ونشرت الشرطة النيوزيلندية ضباطا مسلحين، وشوهدت أكثر من 20 سيارة إسعاف في مكان الحادث.

ونصحت الشرطة المقيمين بوسط المدينة بالبقاء في منازلهم، وقالت إن الوضع لا يزال خطرا.

ولم يعلق مسؤولو الشرطة بعد على ما إذا كان الحادث وقع في المسجد أم على مقربة منه.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن إطلاق الرصاص تم قرب المسجد وقال شاهد لمحطة “وان نيوز” إنه رأى ثلاثة أشخاص يرقدون على الأرض وينزفون خارج المبنى.

وقالت وسائل إعلام محلية إن 30 شخصا أحضروا إلى قسم الطوارئ في مستشفى كرايست تشيرش، وكان مئات الأشخاص في المسجد وقت وقوع الحادث.

وحسب شاهد عيان فإنه رأى شخصا دخل المسجد حاملا بندقية أوتوماتيكية واستمر إطلاق النار بين 10 و15 دقيقة.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق