أهم سؤال في الأردن: كيف نتخلّص من رموز المال السياسي في الانتخابات المُقبلة؟

المجهر نيوز

يمكن القول ان السؤال الاهم الذي يتجول الان بين أركان القرار في الاردن  عندما يتعلق الامر بوصفة الانتخابات المقبلة بعد حل دورة البرلمان هو التالي: كيف نتخلص من ممثلي قطاع المقاولات والاثرياء  من ممثلي الشعب؟.

 السؤال الاخير طرح بصورة توجيهية عليا مؤخرا على جميع مؤسسات وأوساط القرار.

 وطلب من كبار المسئولين في الحكومة والاجهزة الامنية وهيئة ادارة الانتخابات محاولة توفير إجابة عليه.

التوجيهات الملكية تتضمن توفير اقصى الضمانات بالتصدي لنفوذ المال السياسي خلال الحملات الانتخابية ومنع “شراء الاصوات”.

والأوامر تقضي بتأسيس منظومة نزاهة جديدة ، الأمر الذي دفع الوزير الاسبق محمد داوودية للإعلان بان “نزاهة الانتخابات أهم من قانونها”.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق