إعلامي ألماني يقاضي ميركل بسبب انتقادها لقصيدته المسيئة لأردوغان

المجهر نيوز

برلين  (د ب أ)- تنظر المحكمة الإدارية في العاصمة الألمانية برلين الثلاثاء في دعوى قضائية رفعها الإعلامي الألماني يان بومرمان دعوى ضد المستشارة أنجيلا ميركل بسبب انتقادها لـ”قصيدته المسيئة” للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ويطالب بومرمان 38/ عاما/ بمنع المستشارة من تكرار انتقاعدها لقصيدته المثيرة للجدل.

وكان الإعلامي الساخر بومرمان تسبب في أزمة دبلوماسية مع تركيا بسبب قصديته الساخرة التي بثها في برنامجه التليفزيوني عام .2016

ووصفت ميركل القصيدة في ذلك الحين بأنها “مهينة عن عمد”، بحسب تصريحات المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت عقب مكالمة هاتفية أجرتها ميركل مع رئيس الوزراء التركي في ذلك الوقت أحمد داوود أوغلو.

وبعد ذلك تراجعت ميركل عن هذه التصريحات واعتبرتها خاطئة.

ومن المنتظر أن تصدر المحكمة حكمها اليوم. وليس من المتوقع أن تحضر ميركل أو بومرمان المحاكمة، حيث سيتولى محامون تمثيلهما.

يُذكر أن أردوغان نفسه تقدم بدعوى قضائية ضد بومرمان بتهمة الإهانة، وحكمت المحكمة الابتدائية في مدينة هامبورج الألمانية لصالح الدعوى جزئيا، حيث قضت بعدم السماح لبومرمان بإعادة بث الأبيات “المهينة” لأردوغان في قصديته.

وكان الرئيس التركي يطالب بحظر بث القصيدة بالكامل. ويعتزم بومرمان الطعن على الحكم.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق