المعارضة السودانية تحذر من محاولة لفض الاعتصام

المجهر نيوز

أعلن تجمع المهنيين السودانيين أن الأجهزة الأمنية حاولت من جديد فض الاعتصام في محيط مقر القيادة العامة للقوات المسلحة من عدة اتجاهات الثلاثاء، واصفا هذه الأجهزة بـ”القمعية”.

وقال التجمع الذي قاد الحراك ضد الرئيس المعزول عمر البشير منذ كانون الأول/ ديسمبر الماضي، “رصدنا تحرك (لودرات) وعربات تتبع للأجهزة الأمنية”، مضيفا في بيان نشره على تويتر أن “أي محاولة لفض الاعتصام ستجد الحسم عبر الجماهير”.

وطالب التجمع “الثوار بزيادة المتاريس من الاتجاه الجنوبي على امتداد شارع النيل والجامعة والجمهورية والبلدية والسيد عبد الرحمن والمطار”، داعيا السودانيين للحضور بساحة الاعتصام لحمايته.

تأتي هذه المحاولة الجديدة قبل يومين فقط من الموعد الذي حددته قوى الحرية والتغيير لإعلان تشكيل مجلس مدني انتقالي بدلا من المجلس العسكري الذي يدير شؤون البلاد حاليا.

وسيرت مدينة عطبرة التي انطلقت منها شرارة الثورة، الثلاثاء موكبا ضخما بالقطار، وصل إلى العاصمة الخرطوم التي تبعد عنها خمس ساعات.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق