مُتظاهرون ليبيون يهتفون ضد تدخّلات السعوديّة والإمارات في شُؤون بلادهم أمام مبنى سفارة المملكة في العاصمة طرابلس

المجهر نيوز

لندن- “رأي اليوم”:

احتشد عددٌ من المُتظاهرين الليبيين أمام مبنى سفارة العربيّة السعوديّة في العاصمة طرابلس، تنديداً بالدّعم الذي يتلقّاه الجنرال خليفة حفتر، من المملكة ومن الإمارات العربية المتحدة، واحتجاجاً على سياسات بلاد الحرمين في المِنطقة.

وهتف المُتظاهرون الذين تجمهروا أمام السفارة، بالقول: “لا إله إلا الله، أبو منشار عدو الله”، وذلك في إشارةٍ إلى الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، وضُلوعه المُباشر في قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، في عمليّةٍ دمويّةٍ قيل إنّها اتبعت بتقطيع أوصال الصحافي الراحل في قنصليّة بلاده في تركيا.

كما وحمل المُتظاهرون أيضاً صوراً لكُل من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وهتفوا ضدّهمها، ووضعوا إشارة (×) على صورهما، وهي مُظاهرات مُتمّمة لمُظاهرات انطلقت وتجمّعت في ميدان الشهداء، ومدينة مصراتة، ويُظهر المُتظاهرون ولاءهم لحكومة الوفاق الوطني الشرعيّة، لكن المُوالين للجنرال حفتر، يقولون إنها مدعومة من تركيا، وقطر.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق