جهات إجرامية تنتحل صفة حماس على الانترنت سعياً الى سرقة أموال المتبرعين للحركة

المجهر نيوز

بيروت ـ لارا احمد:

تشير معلومات جديدة الى ظاهرة جديدة في مجال جمع الأموال والتبرعات عبر منصات التمويل الجماعي على شبكة الانترنت. وتتمثل هذه الظاهرة بإقدام جهات جنائية تقدّم نفسها على أنها تمثّل حركة المقاومة الاسلامية (حماس) على إطلاق حملات لجمع التبرعات سعياً منها الى خداع المتبرعين السذج وإيقاعهم في شركها.

وكانت جهات مقرّبة من عمليات جمع الأموال لصالح حماس أعربت عن قلقها من هذه الظاهرة الجديدة مؤكدة على نيتها تحذير المتبرعين المحتملين من مغبة الوقوع في فخ هذه العمليات الخداعية والتبرع بأموالها لهذه الحملات المشبوهة عبر منصات التمويل الجماعية على الشبكة العنكبوتية الا إذا تمت هذه الحملات بالطرق التقليدية المعهودة لجمع التبرعات والدعم المادي.

ويُلاحظ وجود عدة حملات مشابهة على الانترنت تحمل الاسم (نعزز سيادة الحكم في غزة) يتم إدارتها عبر منصات التمويل الجماعي الإلكترونية مثل Crowd Rise و-Leetchi. وتأتي هذه الحملات تحت شعار (حماس). أما الجهة التي تقدّم نفسها على أنها هي التي تقف وراء هذه الحملات فهي (حركة الاخوان المسلمين في فلسطين – سلطات غزة).

 تدعو هذه الحملات جميع المسلمين في شتى أنحاء العالم للتبرع بسخاء دعماً للحكم القائم في غزة. وتشير كافة الدلائل الى أن الحملات المذكورة ليست أصلا من قبل حماس فضلاً عن عدم تبنيها الى الآن من قبل أي جهة محسوبة على حماس مما يدلّ بشكل واضح على أنها ليست إلا محاولة احتيال تهدف الى ابتزاز أموال المسلمين السذج لأغراض إجرامية.

هذا ولا يستبعد أن التبرع لمثل هذه الحملات يعرّض المتبرعين نفسهم للخطر حيث أنه من المعروف أن حماس تعد حركة محظورة في العديد من الدول الغربية وفي بعض الحالات قد تلجأ الجهات الرسمية في تلك الدول إلى اتخاذ إجراءات قانونية بحق المتبرّعين لهذه الحملات التي تحمل الطابع الحماسي.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق