قوات الدرك تقيم مأدبة إفطار لرفاق السلاح وذوي الشهداء

المجهر نيوز

أقامت المديرية العامة لقوات الدرك اليوم الثلاثاء، وتحت رعاية مديرها العام اللواء الركن حسين محمد الحواتمة، مأدبة إفطار إقليم الوسط، لرفاق السلاح من العاملين والمتقاعدين والمصابين وذوي الشهداء، تكريماً لهم واعتزازاً بجهودهم وتضحياتهم.

وحضر المأدبة التي أقيمت في قيادة درك المهام الخاصة الحكام الإداريين في الإقليم، والقادة الأمنيين والعسكريين، وكبار الضباط العاملين والمتقاعدين.

ورحب اللواء الركن الحواتمة بالحضور خلال الأمسية الرمضانية التي جمعت عدداً كبيراً من منتسبي قوات الدرك العاملين والمتقاعدين، ناقلاً لهم تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، واعتزاز جلالته وتقديره لجهودهم المخلصة في خدمة الوطن .

و أكد الحواتمة أن قوات الدرك وتنفيذا للتوجيهات الملكية الحكيمة، ماضية في نهج التواصل مع أبنائها، تكريماً لهم ووفاءً لتضحياتهم التي بذلوها لبناء مؤسستهم وخدمة وطنهم, لافتاً أن قوات الدرك ماضية في بناء قدراتها، وتطوير أدائها في ظل الاستفادة من التجارب والخبرات المتراكمة لدى منتسبيها.

وأضاف الحواتمة أن قوات الدرك ملتزمة بدورها الأمني الهادف إلى صون الحقوق والحريات، والدفاع عن أمن الوطن في إطار من النزاهة واحترام الإنسان، وبالتعاون والتنسيق مع القوات المسلحة والأجهزة الأمنية.

من جانبهم أعرب الحضور عن اعتزازهم بقوات الدرك التي جمعتهم على حب الوطن وخدمة أهله، مثمنين جهود إخوانهم وزملائهم من رفاق السلاح في القوات المسلحة والأجهزة الأمنية.

وأكد المتقاعدون من قوات الدرك على أنهم سيبقون العون لإخوانهم العاملين، مدافعين عن أمن الوطن واستقراره، في ظل التوجيهات الحكيمة لجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتأتي هذه الأمسية ضمن سلسلة من اللقاءات التي يقوم بها مدير عام قوات الدرك، وتشمل تشكيلات ووحدات قوات الدرك في أقاليم الوسط والشمال والجنوب، بمناسبة شهر رمضان المبارك.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق