طعنته بكعب حذائها وكادت تقتله!

المجهر نيوز

حكم القضاء الأسترالي على شابة بدفع مبلغ 250 دولارا أمريكيا، إثر طعنها مراهقا في رأسه باستخدام الكعب العالي لحذائها، ما كاد ينهي حياة الفتى.

وعبر المراهق، كايل جونز، عن غضبه الشديد من الحكم القضائي الذي لا يتساوى مع الجرم الذي أقدمت عليه المتهمة، جازمن فراي، في مركز تجاري بمدينة بريسبان.

وجرت الحادثة عندما اقتربت فراي من جونز، بشكل مفاجئ، بينما كان يسير في المركز التجاري، في 23 فبراير الماضي، وذكر شهود عيان أن المراهق حاول الابتعاد عن الشابة، التي بيتت النية لافتعال مشكلة معه.

وبعدها أخذت فراي تطارد جونز في المركز، وتشتمه بصوت عال أمام الناس، ثم تقوم فجأة بطعنه في رأسه، مستخدمة كعب حذائها، ما أدخل الضحية في وضع صحي حرج، كاد أن يودي بحياته.

وكشف الشاب أنه أصيب بكدمات وجروح خطيرة في رأسه وجبهته وبطنه، بينما أقرت فراي بفعلتها في نهاية المطاف، لتغرمها المحكمة المعنية بـ 250 دولارا أمريكيا فقط.

ويعتقد الضحية أن العقاب كان ليصبح أشد صرامة لو أن الفاعل رجل وليس امرأة، في حين ذكرت فراي، خلال محاكمتها، أنها كانت مخمورة وليست بكامل وعيها لحظة مهاجمتها جونز، ما يرجح سبب تخفيف الحكم الصادر.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق