الامارات تتطلع لنتائج “حيادية” في التحقيق بواقعة تخريب أربع سفن وتعتبر مع انضمام الدول المشاركة سيأخذ التحقيق مجراه

المجهر نيوز

ابوظبي – (أ ف ب) – أكّدت أبوظبي الاربعاء انّها تتطلّع لنتائج “حيادية” في التحقيق بواقعة تعرّض أربع سفن لعمليات “تخريبية” قبالة سواحلها هذا الشهر، مؤكّدة ان التحقيق سيستغرق “ما يلزم من الوقت” بعدما كانت أعلنت الاسبوع الماضي ان النتائج ستظهر “خلال أيام”.

وقال بيان لوزارة الخارجية الاماراتية نشرته وكالة الانباء الرسمية “ان حرص شركائنا الدوليين على المشاركة في التحقيقات وتضافر الجهود يدعم الحيادية والشفافية في الوصول إلى النتائج المطلوبة وهو ما تتطلع إليه دولة الإمارات”.

وأضافت ان التحقيقات المشتركة تأتي لتؤكّد “حرص المجتمع الدولي على حماية أمن الملاحة البحرية وحركة التجارة الدولية و سلامة إمدادات الطاقة”.

وتابعت “مع انضمام الدول المشاركة سيأخذ التحقيق مجراه ويستغرق ما يلزم من الوقت”.

وتعرّضت أربع سفن (ناقلتا نفط سعوديتان وناقلة نفط نرويجية وسفينة شحن اماراتية) لأضرار في “عمليات تخريبية” قبالة امارة الفجيرة خارج مضيق هرمز هذا الشهر، بحسب أبوظبي.

وتجري الامارات، التي لم تتّهم أي جهة بالوقوف خلف الواقعة، تحقيقا بمشاركة السعودية والنروج وفرنسا والولايات المتحدة.

ووقع الحادث النادر في المياه الاماراتية في أجواء من التوتر الشديد في المنطقة بسبب الخلاف بين إيران الولايات المتحدة على خلفية تشديد العقوبات النفطية الاميركية على طهران.

والاربعاء الماضي أكّد وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش أن بلاده ملتزمة خفض التصعيد في المنطقة، معتبرا في الوقت نفسه ان “الوضع صعب” بسبب “التصرفات الايرانية”، من دون أن يتهم إيران بالوقوف خلف واقعة السفن.

وقال قرقاش أن “من الافضل” انتظار نتائج التحقيق، موضحا “أنا لا أتحدث عن أسابيع، أنا أتحدث عن أيام”.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق