مفوض «الأونروا»: لن نسمح مطلقًا بمحاولات البعض نزع الشرعية عن الوكالة

المجهر نيوز

عمان – ليلى خالد الكركي
دعا المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الادنى (الاونروا) بيير كرينبول الى تحرك دولي سريع لمواصلة تقديم الدعم المادي للوكالة ومساندتها لمواصلة عملها في تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملها الخمس.
وشدد على ان (الاونروا) « لن تسمح على الإطلاق بأي محاولات يحاولها البعض لنزع الشرعية عنها، وأنها ستواصل تقديم خدماتها للاجئين رغم العجز المالي في ميزانيتها، وملتزمة بالتفويض الذي منح لها من الجمعية العامة للأمم المتحدة».
وبين في تصريحات صحافية ان ( الاونروا) «تبذل اقصى جهودها حاليا لضمان ان تبقى المدارس مفتوحة في العام الدراسي القادم «موضحا ان العجز المالي يبلغ حاليا 200 مليون دولار وبالتالي الوكالة» لن يكون لديها تمويل كاف بعد منتصف حزيران القادم».
واستهجن كرينبول دعوة الولايات المتحدة المتكررة لتفكيك الوكالة الأممية وحلها، مشيرا إلى أنه» لا يمكن تحميلها مسؤولية توقف جهود السلام».
وأضاف :» إننا نرفض أي اتهامات للوكالة بأنها مسؤولة عن فشل حل القضية سياسيا ونرفض أي اتهامات غير حقيقية ونعتبرها مضللة».
وتابع :» (الأونروا) كذلك ليست مسؤولة عن زيادة أعداد اللاجئين واستمرار مشكلتهم، المسؤول هو الوضع والفشل السياسي ولا يجب تسليط الأضواء على أن (الأونروا) هي المسؤولة عن ذلك».
وشدد على التزام (الاونروا) بالتطوير ومواصلة العمل بحسب تفويضها من الجمعية العامة للأمم المتحدة رغم ما تتعرض له من هجوم وانتقادات مشيرا الى وجود تأييد كبير في الأمم المتحدة من أجل استمرار عملها وتقديم خدماتها.
وأشار كرينبول الى إن 42 دولة ساعدت الوكالة العام الماضي وجعلتها تتخطى الأزمة المالية التي أصابتها بعد قرار الإدارة الأمريكية بوقف المساعدات عنها.
إلا انه لفت أن (الاونروا ) حاليا تعاني عجزا ماليا يقدر ب 200 مليون دولار، مما أدى الى «خطورة مستمرة» في مجال الميزانية الخاصة بالوكالة» وبالتالي نأمل من الدول المانحة التحرك السريع والمساهمة في سد عجز الوكالة المالي في أسرع وقت»، بحسب كرينبول.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق