أول ظهور لعمر البشير

المجهر نيوز

نُقل الرئيس السوداني المخلوع عمر حسن البشير الأحد من سجنه إلى النيابة العامة المكلفة قضايا الفساد في الخرطوم، حيث ظهر للمرة الأولى أمام الرأي العام منذ إقالته في نيسان/أبريل.

وحسب لقطات نقلها التلفزيون السوداني، وصل البشير مرتديا الجلباب السوداني الأبيض التقليدي ومعتمرا عمامة، إلى مكتب النيابة يرافقه موكب مؤلف من آليات عسكرية وعناصر أمنية مسلحة، وفق ما أفاد به مراسل وكالة الصحافة الفرنسية من أمام مقر النيابة.

تضمين

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:00:38
0:00
الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في أول ظهور له بعد الإطاحة به
الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في أول ظهور له بعد الإطاحة به

وكان النائب العام السوداني الوليد سيد أحمد قال إن البشير سيمثل أمام المحكمة بتهم تتعلق بالفساد وحيازة النقد الأجنبي.

وكشف النائب العام السوداني أيضا عن فتح 41 دعوى جنائية ضد رموز النظام السابق.

وفي أيار/ مايو الماضي وجهت للبشير تهم التحريض والمشاركة في قتل متظاهرين.

وأطيح بالبشير في 11 نيسان/ أبريل بعد أشهر من الاحتجاجات على حكمه الذي دام 30 عاما.

دقلو يعد بالمحاسبة

ووعد نائب رئيس المجلس العسكري في السودان محمد حمدان دقلو الأحد “بإعدام” الذين قاموا بتفريق اعتصام الحركة الاحتجاجية بشكل وحشي ما أدى إلى مقتل العشرات وأثار حملة تنديد دولية.

وقال الجنرال المعروف باسم “حميدتي” في خطاب بثه التلفزيون الرسمي “نحن نعمل جاهدين لإيصال الذين قاموا بذلك إلى حبل المشنقة”.

وكانت النيابة العامة السودانية قد أعلنت تشكيل لجنة للتحقيق في أعمال العنف التي صاحبت فض الاعتصام في الثالث من حزيران/ يونيو. وأسفرت العملية عن مقتل أكثر من 100 شخص حسب لجنة الأطباء المركزية.

ويتهم قادة الاحتجاج المجلس العسكري بتدبير فض الاعتصام وهو ما ينفيه الأخير، ويتهم في المقابل ضباطا قال إنهم تصرفوا من تلقاء أنفسهم، وأنهم رهن الاعتقال.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق