“واتساب” يوجه أقوى ضربة للهاكرز

المجهر نيوز

يواصل تطبيق واتساب حملته الواسعة التي يهدف من خلالها إلى حظر كل المراسلات الضارة التي نالت غير مرة، من ملايين المستخدمين في العالم، وفق ما ذكرت صحيفة ديلي إكسبريبس البريطانية.

وتقوم شركة فيسبوك المالكة لتطبيق واتساب، بجهود موسعة لمنع سوء الاستخدام والقرصنة، لحماية مستخدمي التطبيق في أنحاء العالم.

ففي كل يوم يتم إرسال أكثر من 65 مليون رسالة عبر واتساب، من أكثر من 1.5 مليار شخص حول العالم، يتعامل مع التطبيق.

وأفادت صحيفة الإكسبريس، إنه قد أشيع أن واتسآب، يعمل على زيادة إجراءات الحماية للمستخدمين، عبر ما يسمى شفرة التحقق، أو كود التأكيد، التي تبين أنها ليست إلا وسيلة خداع من القراصنة.

فخاصية وشفرة التحقق، ماهي إلا وسيلة مخادعة لجعل مستخدمي واتسآب WhatsApp يرسلون المعلومات الشخصية إلى مجرمي الإنترنت، ومحترفي القرصنة.

ولهذا، يواصل واتسآب عمله، لمنع استمرار ذلك، وقالت الشركة المشغلة، إنها تعمل على برمجيات للتحقق من هوية حسابات الأشخاص الذين يسيئون استخدام واتسآب.

وكنتيجة أولية لذلك، استطاعت إدارة التطبيق حظر 2 مليون حساب على واتسآب في كل شهر.

وذكرت إدارة الواتسآب إنه بداية من ديسمبر 2019، سيتم اتخاذ اجراءات عملية قانونية ضد الأشخاص الذين يرسلون رسائل ضارة، للتجسس على المستخدمين.

وقال متحدث باسم واتسىآب لصحيفة الإندبندنت البريطانية: إنه”تم تصميم واتسآب للمراسلة الخاصة ، لذلك اتخذنا إجراءات لمنع الرسائل الجماعية وفرض قيود على كيفية استخدام التطبيق”.

ووجه واتسآب مستخدميه بكيفية اكتشاف رسائل الاحتيال، وقال واتسآب، إن السمات المميزة لهذه الرسائل هي، إن الهاكرز يدعي معرفة بالمستخدم، ويقوم بإرسال محتوى رسالة بها تعليمات لإعادة توجيه الرسالة، حتى لايتعرض المستخدم لعقوبة، أو يتضمن محتوى الرسالة مكافأة أو هدية من واتسآب المزيفة، والنصحية مع كل هذه الحيل هو بتجنبها تمامًا.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق