“إخوان” السودان تقيم مهرجان تأبين لمرسي بالخرطوم

المجهر نيوز

الخرطوم/ الأناضول: أقامت جماعة الإخوان المسلمين في السودان، الأربعاء، مهرجان تأبين للرئيس المصري الأسبق محمد مرسي، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

المهرجان الذي أقيم بالعاصمة الخرطوم، حضره، قيادات من جماعة الإخوان المسلمين بالسودان، بالإضافة إلى رموز من الجاليات المصرية والسورية والفلسطينية.

وقال نائب المراقب العام لجماعة الإخوان بالسودان عمر شيخ إدريس، في كلمته خلال الفعالية، إن “محمد مرسي مات من أجل فلسطين وسوريا وكل قضايا المسلمين”.

وأضاف: “عاهدنا الله أن نمضي على خطى إخواننا وما خطاه حسن البنا (مؤسس جماعة الإخوان)”.

من جانبه، قال المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين طلعت فهمي عبر الهاتف من خارج البلاد: “نحيي شهداء الثورة السودانية ونسأل الله أن يحفظ السودان وأهله”.

وأضاف خلال الفعالية: “لقد خافوا (في إشارة للنظام المصري) من محمد مرسي حيا وميتا ويبقى رمز للحرية والشجاعة”.

من جانبه، قال الأمين العام لهيئة علماء السودان (مستقلة) محمد عثمان صالح، خلال كلمته بالفعالية: “كان يمكن لمصر أن تكون رائدة، ومحمد مرسي لم تعجبه هذه المهازل (في إشارة لمحاولته التصدي للفساد في عهده)”.

وفي السياق، أدت عدة مساجد بالعاصمة السودانية لليوم الثاني صلاة الغائب على مرسي.

فيما وجه تيار “نصرة الشريعة ودولة القانون” (إسلامي وسطي) نداء، على هامش الفعالية، لكل مساجد السودان بإقامة صلاة الغائب على روح مرسي عقب صلاة الجمعة المقبلة.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق