الحكم بسجن أميركية 4 سنوات لدعمها داعش

المجهر نيوز

قضت محكمة في نيويورك بسجن أميركية أربع سنوات لاعترافها بدعم تنظيم داعش، رغم اعتراض الادعاء الذي طالب بحبسها لعقود.

وأصدرت المحكمة الفيدرالية في بروكلين الحكم على سينميا أميره سيزر الأربعاء. ومع احتساب المدة التي قضتها محتجزة، ستقضي سيزر نحو 18 شهرا في السجن.

وكانت سيزر البالغة من العمر 24 عاما قد وافقت في السابق على التعاون مع الحكومة بعد أن أقرت بالذنب في استخدام الإنترنت للمساعدة في تجنيد مقاتلين لتنظيم داعش.

وقال الادعاء إنها انتهكت الاتفاق باستمرار اتصالاتها السرية مع جهات في داعش.

وطالب الادعاء بسجنها 30 سنة. لكن قاضي المحكمة الجزئية في الولايات المتحدة، جاك وينستين، أصدر حكما بعقوبة أخف بعد أن أكد محاموها أن لديها استعدادا جيدا لإعادة التأهيل.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق