كودلو: رفع ترامب القيود عن هواوي ليست عفوا عاما

المجهر نيوز

واشنطن – (د ب أ) – قال لاري كودلو مدير المجلس الاقتصادي الوطني بالبيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب لا يقدم “عفوا عاما” لشركة هواوي تكنولوجيز الصينية العملاقة للاتصالات كجزء من اتفاق لاستئناف المحادثات التجارية مع الصين.

ووفقا لوكالة أنباء بلومبرج الاقتصادية الأمريكية، قال كودلو في برنامج “فوكس نيوز صنداي”، في أول ظهور تليفزيوني له من بين اثنين مقررين اليوم الأحد، إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب و نظيره الصيني شي جين بينج بالعودة إلى طاولة المفاوضات “اتفاق كبير للغاية”.

ومع ذلك، قال إنه لا توجد وعود صارمة ولا يوجد جدول زمني لاستكمال اتفاقية تجارية شاملة محتملة، وأن الصين لا تزال بحاجة إلى معالجة القضايا التي قالت الولايات المتحدة إنها تسببت في انهيار المباحثات مطلع أيار /مايو الماضي.

وقال كودلو إن “هذه نقطة مهمة للغاية في هذه المحادثات. ومع ذلك، فمهما طال الوقت الذي قد تستغرقه، فمن المستحيل التنبؤ بها”. وأكد كودلو من جديد على تقييمه قبل أيام من انهيار المحادثات، والذي جاء فيه أن الولايات المتحدة والصين قد انتهيتا من 90 بالمئة من جوانب الاتفاق التجاري. وقال إن نسبة العشرة بالمئة الأخيرة ستكون هي الأصعب. ويستأنف أكبر اقتصادين في العالم محادثاتهما التجارية مع تعليق فرض رسوم تجارية بعدما التقى ترامب وشي يوم السبت على هامش قمة مجموعة العشرين في أوساكا باليابان. وقال ترامب إنه خفف القيود المفروضة على شركة هواوي الصينية، وهو تنازل أثار حفيظة المشرعين الأمريكيين بمن فيهم بعض الجمهوريين.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق