عطيه يعلق على قرار الغاء اعتماد الجامعات الاردنية

المجهر نيوز

دولة رئيس الوزراء الافخم
الدكتور عمر الرزاز
لدينا جامعات وصروح علمية تستحق أن نفخر بها، رفدت الاردن والدول العربية بالكفاءات والخبرات والعقول وكان الاردن – وسيبقى – دوما الاميز في التعليم والتعليم الجامعي الحكومي والخاص في المنطقة .
لقد تبين ان وزارة التعليم العالي كانت تعلم بملاحظات الاشقاء بالكويت وقطر قبل الاعلان عن قرار سحب الاعتراف بجامعات أردنية بزمن طويل … فاين هي الخطوات العملية والوقائية التي قام بها المسؤولون في التعليم العالي ؟ نعم ان اتخاذ اجراءات حين التوقعات كان لا بد منها وعلى وجه السرعة وليس بعد فوات الاوان !!
فنحن لا نريد لهذا الملف ان يضع الاردن بقطاعه التعليمي العالي على المحك والشك، بعد ان كان الهادي المنير لطلبتنا في المشرق والمغرب والخيلج العربي.
إن قطاع التعليم العالي همنا وهمّ مشترك بحيث سيكون لنا دور كمجلس نواب بالتواصل مع اعضاء البرلمانات للدول الشقيقة المعنية للعدول عن تلك القرارات.
ولا ننسى في هذا المقام القطاع التعليمي الخاص فجامعاتنا الخاصة ضخت المليارات من اجل الاستثمار في هذا القطاع الحيوي – التعليم الجامعي- وخرجت افواجا من الطلبة العرب والاجانب الذين اثبتوا كفاءة واقتدار في اماكن عملهم وكانوا خير سفراء للاردن في بلادهم .ولا يجوز ان يتم معاملة الجميع بسلة واحدة !!
فكلنا مسؤول ليس فقط امام اخواننا الاشقاء من الدول المجاورة بل ما يهمنا أكثر هو معاييرنا نحن في جودة مخرجات كل مؤسسات التعليم العالي، ولا ننتظر قرارات من أية جهة حين يتعلق الأمر بسمعة التعليم في الأردن، فسمعته جزء من هويتنا الوطنية.
وبذات الوقت أُوكد هنا على ان دور هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي هام جدا في هذا الملف ..لا ان نعزي الاخطاء والاسباب الى جهات محددة ونقول : ” إحنا ما إلنا علاقة !!” فكلٌ مطلوب منه دور يجب القيام به ويجب ان يتحمل المقصر مسؤوليته.
فلا يجوز بأي شكل التهاون في قطاع التعليم العالي ولتدارك ذلك نأمل من الحكومة ممثلة بدولتكم ومعالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ترتيب الزيارات اللازمة لدولتي قطر والكويت الشقيقتان لثنيهم عن هذا القرار ومعالجة الاخطاء ان وجدت !!
داعيا لكم بمزيد من التقدم والازدهار في ظل حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه .
واقبلوا فائق الاحترام والتقدير
اخوكم النائب المهندس خليل عطية

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق