عريف صف

المجهر نيوز

يسارخصاونه
في المدرسة كان مديرها يمنح المعلمين صلاحية اختيار عريف للصف الذي يشرف عليه ، وكان بعض الطلاب المشاغبين يتراكضون للحصول على هذه المهمة ، وحين يتم اختيار العريف يصبح له هيبة المعلم ، وأحياناً هيبة المدير إذا كان أكثر خبثا ، والعريف حريص جداً على البقاء في هذه المهمة لأنها تمنحه شخصية متميزة بين الطلاب ، وكلنا يعلم أن العريف لا صلاحيات لديه ، سوى ما يمليه عليه المعلم ، والمعلم لا صلاحيات عنده ، بل ينفذ تعليمات المدير ، خطر في بالي صورة العريف لأقول إن كثيراً من المسؤولين هم برتبة عريف صف لا أكثر ولا أقل ، فهم من البداية ذهبوا خلسة إلى المعلم ليختارهم ، وقدموا له مواهبهم في الكذب والرياء والمراوغة ، ومنهم من ذهب إلى مدير المدرسة رغبة في التعيين ، وبعد استلام المنصب يخونون طلاب صفهم ، ويشكلون فريقاً خاصاً بهم اسمه عُرفاء الصفوف ، ويتبادلون الخبرات ويستخدمون وسائلهم الدنيئة في تخويف الطلاب من المعلم ، ويخادعون في تمرير معلومات يزعمون فيها بأنهم يعرفون المدير ويجلسون معه ، وانه يطلعهم على نتائج الطلبة وعلامتهم ، والسؤال : لماذا يختار المعلم الطالب المشاغب ، والكسول ، حتى تفشت هذه الظاهرة في صفوف المجتمع ولا من مجيب

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق