نائبتا الكونجرس الأمريكي طليب وإلهان تتهمان نتنياهو بالتستر على انتهاكات حقوق الإنسان

المجهر نيوز

واشنطن ـ (د ب أ)- انتقدت نائبتا الكونجرس الأمريكي رشيدة طليب وإلهان عمر في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، القيود التي فرضتها إسرائيل على سفرهما إلى الضفة الغربية، حيث اتهمتا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالسعي للتستر على انتهاكات حقوق الإنسان.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في ولاية مينيسوتا، قالت النائبة الديمقراطية في مجلس النواب الأمريكي إلهان عمر:” لا يمكننا أن ندع ترامب ونتنياهو ينجحان في إخفاء الحقيقة القاسية للاحتلال عنا”.

وكررت إلهان عمر دعواتها إلى حجب أكثر من ثلاثة مليارات دولار من المساعدات الأمريكية السنوية لإسرائيل، إذا استمرت تل أبيب في التوسع في بناء المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية وحتى تضمن “الحقوق الكاملة للفلسطينيين”.

كانت إسرائيل قد منعت رشيدة طليب وزميلتها النائبة الديمقراطية في مجلس النواب إلهان عمر من دخول اراضيها.

وكانت طليب وعمر، أول نائبتين مسلمتين في مجلس النواب الأمريكي، دعمتا حركة “بي دي إس” (المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات) المناهضة لإسرائيل والتي تهدف إلى وقف الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية عبر مقاطعة الشركات والسلع الإسرائيلية.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق