إسرائيل تدير الخليج عبر حكامه.

المجهر نيوز

بقلم: احمد خليل القرعان
الحقيقة المرة التي بدأت تنكشف للعلن بعد ان كانت تدار بسرية تامة هي ان اسرائيل الحامية الاول لعروش حكام الخليج، الذين بددوا ثروات شعوبهم من أجل عروشهم.
نعم هناك عشرات الشركات الإسرائيلية باسماء مستعارة تحمي عروش حكام السعودية والإمارات وتدير سياساتهم بمعرفة الجنرال شموئيل بار الذي عمل بجهاز المخابرات الصهيوني لمدة 35 عاما والذي اسس شركة تدعى بلانتير تعمل في مجال التنصت والرصد وتم فتح فرع لها بالرياض بمعرفة حكام السعودية، وهذه الشركة هي من تدير سياسة حكام السعودية والإمارات معا في الداخل والخارج.
ومن أهم أعمال تلك الشركة زرع الفتنة بين هاتين الدولتين وبين دول الجوار ، ولانجاح ذلك تقوم بإقناع حكام السعودية والإمارات بأن معاداة إسرائيل هو أمر ليس بمصلحة الخليج ،فضخمت لها خطر إيران لإنجاح مسعاها ،فاوجدت كذبة ما يسمى خطر القنبلة الإيرانية والإرهاب والتمدد الشيعي ومحاولة اغتصاب مكة من ال سعود لادارتها.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق