إسبانيا: التعاون مع المغرب خفّض عدد المهاجرين غير النظاميين

المجهر نيوز

الرباط /  الأناضول

قال وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي مارلاسكا، الأربعاء، إن “التعاون بين بلاده والمغرب، مكن من خفض عدد المهاجرين غير النظاميين الذين وصلوا السواحل الإسبانية عن طريق البحر بنسبة 45 في المئة”.

جاء ذلك خلال ندوة صحفية أعقبت لقاء جمع مارلاسكا، بوزير الداخلية المغربي عبد الوافي لفتيت، في العاصمة الرباط التي يزورها ليوم واحد، بحسب وكالة المغرب الرسمية.

وأضاف مارلاسكا أن “المصالح الأمنية في البلدين تعمل بشكل جاد على محاربة شبكات الاتجار بالبشر، في إطار التنسيق والتعاون القائم بينهما”.

وأشاد “بالدور الهام الذي لعبته الرباط، في مجال محاربة الهجرة غير النظامية”.

وأوضح أن “المملكة المغربية تَعرف بدورها ضغطا مهما في مجال الهجرة”.

وشدد المسؤول الإسباني على أهمية التعاون في هذا المجال مع المغرب، وجميع دول الاتحاد الأوروبي.

وبخصوص محاربة الإرهاب، اعتبر أن “الأمر يتعلق بتعاون وتنسيق منذ أمد طويل بين المصالح الأمنية للبلدين، أثمر تفكيك عدد من الشبكات والخلايا الإرهابية، ومنع تنفيذ عدد من العمليات الإرهابية”، واصفا النتائج المحققة في هذا المجال بأنها “رائعة”.

من جهته، وصف لفتيت، العلاقات القائمة بين البلدين بأنه “ممتازة”، مضيفا أن البلدين يتخذان القرارات التي تهمهما في إطار “تعاون وثيق”.

وأبرز الوزير المغربي، أن “مباحثاته مع مارلاسكا، تطرقت إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، لا سيما الهجرة ومحاربة الاتجار في المخدرات والإرهاب”.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق