عالِمةٌ فلسطينيّةٌ مسؤولةٌ عن الفريق الذي سيُطلِق المركبة المأهولة إلى الفضاء تنشر صورتها بموقع (ناسا) بالزيّ التقليديّ وفلسطينيّة أخرى أجمل امرأة بالعالم وتُشارِك بدعم شعبها

المجهر نيوز

فلسطينيتان تُسيطِران في هذه الأيّام على الأجندة الإعلاميّة في جميع أنحاء العالم، الأولى العالمة نجود ميرانسي، والثانية بيلا حديد، التي تمّ اختيارها كأجمل امرأةٍ في العالم، وفي هذا السياق، قالت وكالة (سبوتنك) للأنباء إنّ الموقع الرسمي لوكالة الفضاء الأمريكيّ (ناسا) ارتدى لباسًا فلسطينيًا، فيما يعد المرة الأولى في تاريخ الوكالة الدولية. وأوضحت الوكالة، أنّ العالمة الفلسطينيّة في وكالة “ناسا” الفضائية، نجود ميرانسي، ارتدت تطريزًا تراثيًا، داخل مقر الوكالة الأمريكيّة، وذلك في صورتها الرسمية.

وحسب الوكالة، فقد نشر مغردون فلسطينيون صورة لمهندسة المركبات الأمريكيّة، من أصولٍ فلسطينيّةٍ، نجود ميرانسي، العاملة في وكالة الفضاء الأمريكيّة “ناسا”، وهي ترتدي اللباس المُوشَّح بالتطريز التراثيّ الفلسطينيّ، في صورتها الرسمية التي نشرت عبر الموقع الرسمي للوكالة الأمريكيّة.

ومن الجدير بالذكر أنّ نجود ميرانسي ذات الجذور الفلسطينيّة، مهندسة المركبات الفضائية في وكالة “ناسا” والمسؤولة عن الفريق الذي سيُطلِق المركبة المأهولة وإعادتها بسلام إلى الأرض، كما أنّه من الأهمية بمكانٍ الإشارة إلى أنّ وكالة “ناسا” تستخدِم صورتها، أيْ صورة العالمة الفلسطينيّة، في موقعها ونشراتها القادمة والتي تظهر بها في السترة التي يزينها التطريز الفلسطينيّ.

والثانية بيلا حديد التي اختيرت كأجمل امرأة في العالم، وفق معيار “Golden Ratio” أوْ “القاعدة الذهبية”، وهي لأبٍّ فلسطينيٍّ والدته من الناصرة وأمٍّ سويديةٍ، وهي ناشطة جدًا في فعاليات النضال والتضامن مع الشعب الفلسطينيّ. حديد (23 عامًا)، عارضة أزياء أمريكيّة من أصولٍ فلسطينيّةٍ هي “أجمل امرأة في العالم” بحسب مقاييسٍ علميّةٍ.

وحلّت عارضة العلامة الشهيرة “فيكتوريا سيكرت” على رأس قائمة من 10 نساء حصلن على أعلى درجات الجمال وفقا لمعايير الجمال “الذهبية” التي يطلق عليها Golden Ratio of Beauty Phi Standards والتي اعتمد عليها اليونانيون في العصور القديمة. وابتكر علماء معادلة رياضية تقيس الجمال وفقا لمفهوم الفنانين والمهندسين اليونانيين عن الجمال، وأنشأ جراح عمليات التجميل دكتور جوليان دي سيلفا برنامجًا حاسوبيًا طبق هذه المعادلة، ثم أعلن أسماء الفائزات.

وحصلت حديد على نسبة 94.35 في المائة، وكانت الأقرب لـ”الكمال”، بعد احتساب درجات ملامح وجها كلا على حدة وهي: عينيها وحاجبيها وأنفها وشفتيها وذقنها وفكها وشكل وجهها، وتلت حديد المغنية الأمريكيّة بيونسيه (92.44 في المائة)، ثم الممثلة أمبير هيرد (91.85 في المائة) والمغنية أريانا غراندي (91.81 في المائة)، ثم خامسًا مغنية البوب تيلور سويفت (91.64 في المائة).

جديرٌ بالذكر في هذا السياق، أنّ الطبيب الذي يدير مركز جراحات تجميل في لندن قال لصحيفة (ديلي ميل) إنّ حديد فازت بجدارةٍ، مشيرًا في الوقت عينه إلى أنّها احتلّت المركز الأول بالنسبة لملامح الذقن (99.7 في المائة) وأنّها حلّت ثانيةً بالنسبة لوضعية العينين (97.6 في المائة). وقال الطبيب: “تتيح لنا التقنية الجديدة معرفة أسرار ما يجعل شخصا ما جميلاً”.

بيلا واسمها الحقيقيّ إيزابيلا خير حديد، ولدت في لوس أنجلوس عام 1996 وهي عارضة سابقة، وأب مطور عقارات أمريكيّ فلسطينيّ يدعى محمد حديد، وهي شقيقة العارضة المعروفة جيجي حديد. وقامت بيلا بالتوقيع مع “آي إم جي مودلز” في عام 2014 وفي 2016، فازت بتصويت “عارضة العام” في توزيع جوائز Models.com لأفضل عارضةٍ.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق