“اف بي اي” ينشر صور موظفين في”تويتر” متهمين بالتجسس للرياض.. والإفراج بكفالة عن احدهم

المجهر نيوز

واشنطن ـ وكالات: سمحت قاضية أمريكية اليوم الجمعة بالإفراج بكفالة عن موظف سابق في تويتر مع وضع قيود على سفره في انتظار محاكمته بتهمة التجسس لصالح السعودية.

وقالت القاضية بولا ماكندليس إن قرارها بشأن أحمد أبو عمو (41 عاما) سيدخل حيز التنفيذ في الساعة 4: 30 مساء بالتوقيت المحلي (7: 30 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة)، ما لم يقدم ممثلو الادعاء الاتحاديون طعنا على القرار، بحسب “رويترز”.

وأفادت شكوى قدمت، الأربعاء، بأن اثنين من الموظفين السابقين في تويتر ورجلا ثالثا من السعودية يواجهون اتهامات أمريكية بالتجسس لصالح المملكة من خلال البحث عن بيانات خاصة بمستخدمين وتقديمها لمسؤولين سعوديين مقابل مكافآت.

ووفقا للشكوى، يواجه علي الزبارة وأحمد أبو عمو، اللذان كانا يعملان في تويتر، وأحمد المطيري، الذي كان يعمل آنذاك لدى العائلة المالكة السعودية، تهما بالعمل لصالح المملكة دون تسجيل أنفسهم كعملاء أجانب، حسبما ذكرت رويترز.

تقول الشكوى إن أبو عمو دخل مرارا على حساب أحد أبرز المنتقدين للعائلة المالكة السعودية في أوائل عام 2015. وفي إحدى المرات استطاع الاطلاع على البريد الإلكتروني ورقم الهاتف المرتبط بالحساب. كما دخل على حساب منتقد سعودي ثان للحصول على معلومات تسهل عملية التعرف عليه شخصيا.

وقالت وزارة العدل في بيان صحفي “كان بالإمكان استخدام هذه المعلومات للتعرف على مستخدمي تويتر الذين نشروا هذه المنشورات وتحديد موقعهم”.

ونشر مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي عبر صفحته الخاصة على “تويتر”، صور اثنين من الموظفين السابقين في موقع “تويتر”، متهمين بالتجسس لصالح السعودية.

وكشف “اف بي اي” عن صورة الموظف علي الزبارة، وهو مواطن سعودي، متهم بالوصول إلى المعلومات الشخصية لأكثر من 6000 حساب على “تويتر” في عام 2015، بينها حسابات المعارض السعودي المقيم في كندا عمر عبد العزيز، الذي أصبح في ما بعد مقربا من الصحفي الراحل جمال خاشقجي، الذي قتل بسفارة بلاده في اسطنبول.

أما الصورة الثانية، فهي تعود للمواطن السعودي أحمد المطيري المتهم بالتجسس، والذي كان وسيطا بين المسؤولين السعوديين وموظفي “تويتر”.

وأشارت صحيفة “واشنطن بوست” في وقت سابق إلى احتمال أن الزبارة والمطيري متواجدان في السعودية.

لكن  “اف بي اي” لم ينشر صورة أحمد أبو عمو، الموظف الثالث المتهم بالتجسس، إذ أفادت صحيفة “واشنطن بوست” بأن أبو عمو سبق أن اعتقل في الولايات المتحدة.

وأبو عمو هو مواطن أمريكي يزعم أنه تجسس على حسابات ثلاثة مستخدمين، كما أنه متهم بتزوير فاتورة لعرقلة تحقيقات  “اف بي اي”.

يشار إلى أن العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز استقبل الخميس في الرياض، مديرة وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (CIA) جينا هاسبل، وبحث معها عددا من المواضيع ذات الأهمية.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق