بيان صادر عن النائب خالد رمضان

المجهر نيوز

بالاشارة الى البيان الصادر عن المجلس المركزي الارثوذكسي بتاريخ ٨ تشرين ثاني بخصوص التطورات التي تعصف بالبطرياركية الارثوذكسبة المقدسية (ام الكنائس في فلسطين) وآخرها البيوعات المشار لها.
وعليه فإنني أسجل تثميني وتقديري العاليين لما ورد في البيان ودعمي لذلك، مستجيبا لدعوة المجلس المركزي الارذدوكسي لمواصلة العمل وزملائي في مجلس النواب لاستصدار قرارا يلبي ما ورد في البيان من حيث الدعوة لتشكيل لجنة مشتركة لتقصي الحقائق من مجلس النواب الأردني والمجلس التشريعي الفلسطيني لتقصي الحقائق ودراسة كافة الوثائق وصكوك البيع والبحث في حيثيات القضية المقدمة امام محاكم الكيان الصهيوني وإصدار تقرير مفصل ومعمق للراي العام وذلك حرصا على الحقيقة غير المشوهة ووقف حملات التضليل والفبركة.
كذلك سأعمل والعديد من زملائي في مجلس النواب للتقدم لتعديل القانون الأردني رقم ٢٧/١٩٥٨ الخاص ببطريركية الروم الأرثودكس المقدسية.
وبالختام اتوجه لشعبنا الفلسطيني عامة واهلنا في القدس خاصة الصامدين المدافعين عن اراضينا ووقفنا العربي المسيحي والمسلم.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق