لا لمشروع نيوم بعد اليوم

القرعان يكتب ل"المجهر الاخباري "

المجهر نيوز
بقلم: احمد خليل القرعان/ بني حسن
دعوني اخاطب عقولكم ايها الاردنيون،فمشروع نيوم الذي طرحه ولي عهد السعودية وملكها بعد أسابيع قليلة والذي أعلن عنه قبل أشهر ليكون في منطقة جغرافية برية  بين السعودية ومصر والأردن بهدف ظاهر هو توفير ملايين فرص العمل للجانبين المصري الأردني، وبهدف مخفي هو  ربط إسرائيل بالسعودية برا لتهميش الأردن ومصر ، لتفريغ القضية الفلسطينية من مضمونها الأخير(اللاجئين ) وحلها على حساب الأردن. ومن يتمعن بخريطة الشرق الأوسط الجديد الذي اقترحه الرئيس بوش عام2003 بعد انهيار العراق بمقتل صدام حسين(خريطة رقم 1)، سيعرف بأن مشروع نيوم(خريطة رقم 2) هو ذاته الشرق ألاوسط الجديد ولكن بثوب اقتصادي وبايدي واموال وتنفيذ عربي خالص.
فما هو الثمن الذي ستتقاضاه السعودية لتنفيذ هذا المشروع يا ترى  ؟.
إن الثمن سيكون وقوف إسرائيل  وأمريكا إلى جانب السعودية في حال اندلاع حرب  بينها وبين إيران والتي ستنتهي إذا لم تنتبه السعودية الى خطورة إلى انتصار إيران كما تريد لها أمريكا بالخفاء، وتقسيم السعودية لعدة دويلات وخاصة بعد اندلاع الصراع على السلطة المخفي بين العائلة الحاكمة.
فيا أيها الاردنيون التفوا حول الملك لكي لا يتسرب اليأس الى قلبه، ليبقى شامخا في سباق صراع تذويب الدول وتهميش الامم  ،فالاردن في مأزق خطير وللاسف الشديد فإن  عراب هذا المازق هم العرب وبالتحديد دول الخليج  .
فعلى الأردن رفض هذا المشروع السعودي الخطير باعلى الصوت حتى لو أدى ذلك إلى قطع كل المعونات عن الاردن،فمن يقف خلفه الإله سبحانه وتعالى فإنه لن يضمر ولن يجوع.
فليبقى شعارك ايها الأردني ما قاله عنتر بن شداد لقومه الذين سخروا منه ذات مرة:
إذا ارسلت سيفي مع جبان
كان بهيبتي يلقى السباع
يعلم الله بأن الاردنيين يريدون للسعودية وشعبها الخير كل الخير ، ولكن المخططات حولنا تقتضي أن نقول كلمة حق في زمن باتت السماء فيه تمطر جبناء وانذال .
تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق