اعتقال مشتبهين بتفجير مسجد في مينيسوتا

المجهر نيوز

اعتقلت السلطات في منطقة قروية بولاية إلينوي ثلاثة رجال يشتبه في تورطهم في تفجير استهدف مسجدا خارح مينيابوليس العام الماضي. ووجه الادعاء التهم إلى الرجال الذين يشتبه أيضا في محاولتهم تفجير عيادة تجري عمليات الإجهاض.

وذكر مكتب المدعي العام بإلينوي في بيان إن كلا من مايكل ماكوورثر (29 عاما) وجو موريس (22 عاما) ومايكل هاري (47 عاما) اتهموا بتنفيذ هجوم بقنبلة أنبوبية على مركز دار الفاروق الإسلامي في بلومينغتون بمينيسوتا في الخامس من آب/أغسطس 2017، ما أوقع أضرارا مادية في المبنى. ولم يؤد التفجير إلى إصابة أحد.

ووقع الانفجار في المسجد بعد أن ألقيت قنبلة من سيارة نقل صغيرة على المبنى لتدخل مكتب الإمام من النافدة وقت وجود مصلين. وفرت السيارة من الموقع.

وألقى مكتب التحقيقات الفدرالي القبض على الرجال الثلاثة الذين وجهت إليهم أيضا تهم حيازة بنادق هجومية، ومحاولة تفجير عيادة لصحة النساء في شامبين بإلينوي في السابع من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وفق مكتب المدعي العام.

 

واعتقل رجل رابع هو إليس ماك (18 عاما) بتهمة حيازة بندقية هجومية.

 

ويتردد على مسجد دار الفاروق بالخصوص أفراد من الجالية الصومالية في منطقة مينيابوليس، وتحتضن مينيسوتا أكبر جالية صومالية في الولايات المتحدة وفق أحدث الإحصائيات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق