رخص للمقبلين على الزواج

المجهر نيوز

 

أكد رئيس مكتب الإصلاح والوساطة والتوفيق الأسري في دائرة قاضي القضاة القاضي الدكتور بسمان الزعبي أهمية إصدار رخصة للمقبلين على الزواج.

وقال، في محاضرة نَظّمها مركز الدارسات والاستشارات بالجامعة الهاشمية، إن الدائرة ستقوم في القريب العاجل بعقد دورات للمقبلين على الزواج بهدف إعطائهم 'رخصة الزواج' التي تتضمن معرفة حقوق وواجبات كل طرف وطرق مواجهة المشكلات والتحديات اليومية والحياتية والنفسية للمحافظة على أمان الأسرة في المستقبل والحد من ارتفاع نسبة الطلاق المبكر، مشيرا إلى إحصائيات عام 2016 التي سجلت ما معدله 60 حالة طلاق في اليوم الواحد.

وقال إن الدائرة استحدث عام 2014 مديرية الإصلاح والوساطة والتوفيق الأسرية التي تضم 17 مكتبًا تعمل من داخل المحاكم الشرعية وموزعة في مختلف محافظات المملكة، حيث أن أغلب القضايا المتابعة من قبل المديرية هي حالات الطلاق والنفقة والمشاهدات والحضانة وزواج دون الـ18 عامًا.

 

 

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق