معان .. قضية سيارات النقل الداخلي تراوح مكانها

المجهر نيوز

جواد الخضري

منذ أن توقفت القطارات عن نقل مادة الفوسفات من منجم الشيدية لميناء العقبة وتحويل إدارة سكة حديد حطية / العقبة لشركة تطوير العقبة والتي أدت إلى تدمر من أبناء مدينة معان على اعتبار سكة الحديد تشكل إرث تاريخي ومصدر رزق لحوالي 840 أسرة فإن هناك مشكلة أخرى تولدت نتيجة هذا للقرار وهي توقف ما يزيد على 250 شاحنة عن العمل وعملها نقل مادة الفوسفات من داخل المنجم لمحطة عقبة حجاز حيث يقف القطار للتحميل والنقل العقبة مما أدى إلى قيام أصحاب الشاحنات والسواقين العاملين بالاحتجاج  وعقد اجتماع الاسبوع الماضي باحد الدواوين لمعرفة الى اين سيكون مصير عملهم وتم تشكيل لجنة من اصحاب الشركات وبمشاركة رئيس بلدية معان الكبرى د.اكرم كريشان الذين بدورهم التقوا وزير البلديات وزير النقل المهندس وليد المصري وجرى نقاش موسع لإيجاد حل لمشكلة شاحنات النقل الداخلي وطرح عدد من الحلول قامت اللجنة بنقلها اليوم الجمعة الا أن الحلول تم رفضها مطالبين بأن يتم تشغيل 100 شاحنة للنقل الداخلي للشركات العاملة داخل المنجم وتعويض ما يقارب ال 150 شاحنة بمبلغ 25 الف دينار بإجمالي 4 مليون دينار علما بأن الشاحنات تعمل منذ ما يقارب الثمانية عشر عاما . خلال الاجتماع تم الإتفاق على ان تقوم اللجنة بنقل المطلب الوحيد للحكومة من خلال وزير النقل واللجنة المشكلة .

 

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق