السلط يستردّ كأس الأردن لكرة اليد

المجهر نيوز

استردّ فريق السلط لقب كأس الاردن لكرة اليد، بعد تغلبه على نظيره الاهلي بنتيجة (22-19) والشوط الاول لصالح الاخير (11-12)، في المباراة النهائية والتي جرت امس في صالة الاميرة سمية بنت الحسن بمدينة الحسين للشباب.
وحسم السلط اللقب بعد لقاء (ماراثوني ودراماتيكي)، لاسيما وان الاهلي (حامل اللقب) بقي متقدما طيلة احداث المباراة قبل ان يفقد زمام الامور مع منتصف الشوط الثاني والذي نجح فيه (البطل) باستثمار الفرص وتحقيق الفوز في نهاية المطاف ليحظى بالتالي بزفة عارمة من قبل جمهوره الكبير الى معاقله في محافظة البلقاء.
وقام راعي المباراة الامين للجنة الاولمبية ناصر المجالي بتتويج السلط باللقب وتسليم لاعبي الاهلي ميداليات المركز الثاني، بحضور رئيس اتحاد كرة اليد الدكتور تيسير المنسي واسرة ناديي الاهلي والسلط.
وكان اتحاد كرة اليد قد قام بترتيبات انيقة ومثالية نالت التقدير والثناء من كافة الاطراف.
السلط (22) – الاهلي (19)
جاء الاداء قويا وعاصفا من كلا الطرفين، مع افضلية للاهلي الذي بادر التسجيل من خلال التحركات المؤثرة لاحمد عبدالكريم وعبدالرحمن العقرباوي وصندوقة واحمد الانصاري.
لم يقف السلط مكتوف الايدي واخذ الامور على محمل من الجد، فجاء رده سريعا على تهديدات الاهلي فسجل هو الاخر عبر الضارب خالد عزالدين ومعتصم الدبعي ومحمد نايف ومحمود الهنداوي والمحترف حسن يونس.
ارتفعت لهجة الحوار الهجومي من كلا الطرفين، وبقي الاهلي متقدما بفارق هدفين طيلة زمن الشوط الاول، في الوقت الذي تقطعت فيه انفاس لاعبي السلط لادراك التعادل، لكن التسرع افسد عليهم تلك الغاية.
تعامل الاهلي بذكاء ودهاء مع انطلاقات السلط السريعة، حيث استغل تعدد اخطاء لاعبيه للبقاء في المقدمة، كما انه فرض دفاعا صارما عليهم ما فوت على السلط تحقيق اطماعهم لتنتهي الحصة الاولى بتقدمهم (12-11).
رغم دخول الاهلي (13-11)، الا ان السلط نجح ومع مطلع الشوط الثاني في ادراك التعادل ولاول مرة (13-13)، ليسهم ذلك في بلوغ المباراة قمة الاثارة والندية.
ومع مرور الوقت تمكن السلط ولاول مرة من فرض تقدمه (16-15)، لكن الاهلي ادرك التعادل من جديد، لتشهد المباراة تناوب الفريقين على تسجيل الاهداف المؤثرة.
وفي الوقت الذي اخذت المباراة تتجه نحو النهاية ساد جو من التوتر والارتباك في صفوف الفريقين، حيث تعددت الاخطاء الفنية وغاب التركيز، حيث افتقد اللاعبين السيطرة على الكرة لتضيع بالتالي العديد من الكرات السهلة، ليبقي بالتالي التعادل سيد الموقف (19-19).
وبسبب الخشونة الزائدة خسر الاهلي والسلط جهود احمد عبدالكريم وخالد عزالدين حيث اشهر لهم الحكم البطاقة الحمراء.
دانت الافضلية للسلط الذي سحب البساط من تحت اقدام الاهلي وتمكن من فرض تقدمه في اللحظات الاخيرة واستطاع ان ينهي اللقاء لمصحلته بنتيجة (22-19).

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق