رجل دين إيراني يدعو التلفزيون الرسمي للاعتذار من سكان البلاد العرب

المجهر نيوز

طهران – طالب الداعية الإيراني آية الله محسن حيدري التلفزيون الرسمي في البلاد بالاعتذار من المواطنين العرب، عما وصفه بالإهانة إليهم.
وشدد الداعية، وهو خطيب صلاة الجمعة في مدينة الأحواز، مركز محافظة خوزستان جنوب غربي إيران، التي يشكل العرب نصف سكانها، على ضرورة أن يقدّم رئيس هيئة التلفزيون الإيراني عبد العلي علي عسكري الاعتذار للسكان العرب عن بث القناة الثانية الرسمية الأسبوع الماضي شريطا مصورا للأطفال، يتجاهل الزي العربي بين أزياء سكان البلاد.
وأعرب الداعية، أثناء صلاة الجمعة، عن أسفه من تحول بعض وسائل الإعلام الإيرانية إلى «مراكز لنفوذ الأعداء باستهداف القوميات الإيرانية»، مشيرا إلى المشاكل التي تواجهها المحافظة في مجال توفير مياه الشرب، نتيجة لقرار الحكومة بخصوص نقل المياه منها إلى محافظات أخرى.
وأسفر بث التلفزيون الإيراني لشريط الأطفال المصور، الذي تجاهل الزي العربي في البلاد، عن تنظيم احتجاجات في مناطق ذات غالبية عربية بإيران، حسب وسائل إعلام غربية، بينما نفى قائد الشرطة الإيرانية العميد حسين أشتري وقوع أي حوادث في المحافظة، حسب وكالة «أسوشيتد برس».(وكالات)

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق