الخصاونة: إعداد مسودة تعديل على نظام السيارات التي تعمل باستخدام التطبيقات الذكية

المجهر نيوز

قال امين عام وزارة النقل المهندس انمار فؤاد الخصاونة ان قطاع النقل في المملكة من اهم القطاعات الاقتصادية الخدمية، والذي يستفيد منه عدد كبير من المواطنين ومستخدمي النقل العام في المملكة بمختلف انماطه من الشاحنات والحافلات الكبيرة والصغيرة، او التكسي الاصفر والتكسي المميز والتطبيقات الذكية.
واضاف المهندس الخصاونة في حوار مع «الدستور» ان قيمة مساهمة قطاع النقل وانشطته المساندة في الناتج المحلي الاجمالي باسعار السوق الجارية بلغت حوالي 2،256.8 مليون دينار لعام 2016، مقارنة بحوالي 2،145.4 مليون دينار لعام 2015 وبنسبة نمو 4،76%.
وفيما يتعلق بمشروع سكة الحديد الوطنية اشار الخصاونة الى ان مجلس الوزراء قرر الموافقة على تنفيذ الشبكة الوطنية للسكك الحديدية وتقسيمها حسب الالويات الى خمس مراحل تنفيذية.
وفيما يتعلق بالمشاريع التي تعمل عليها الوزارة حاليا، قال ان هناك مشروع ميناء معان البري والهدف من اقامة هذا المشروع خدمة محافظة معان ومنطقة معان التنموية وجعلها منطقة جاذبة للاستثمار وتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة.
بالاضافة الى مشروع ميناء الماضونة البري وهو الان في مرحلة الدراسات التي ستكتمل مع نهاية العام الحالي ويتكون هذا المشروع من3 اجزاء وهي ساحة للحاويات ومنطقة الصناعات الخفيفة ومخازن البوندد.
كما تعكف الوزارة على اعادة تأهيل سكة حديد الحجاز من خلال مستشار فرنسي، وسيتم من خلاله تقديم دراسة ربط ميناء الماضونه البري مع معان وموانئ العقبة وتقدر كلفة هذا المشروع بحوالي 500 مليون دينار.
وقال ان مشروع مطار الملكة علياء الدولي هو مشروع مثالي وتفوق كلفة الاستثمار فيه المليار دولار ونسبة العائد منه حوالي 54.64% و» حصلنا لحد الان اكثر من 100 مليون دولار سنوياً « .
وتاليا نص الحوار:
– قدم لنا لمحة عن قطاع النقل الاردني من حيث مساهمته في التنمية المحلية والناتج الاجمالي؟
– يعد قطاع النقل واحداً من اهم القطاعات الاقتصادية الخدمية في المملكة الاردنية الهاشمية والذي يستفيد منه عدد كبير من المواطنين ومستخدمي النقل العام بمختلف انماطه من الشاحنات والحافلات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة، التكسي الاصفر والتكسي المميز ومركبات النقل الذكي.
وفيما يتعلق بمساهمة قطاع النقل في الاقتصاد الاردني فقد بلغت قيمة الناتج المحلي الاجمالي وحسب الأسعار الجارية في السوق خلال عام 2016 حوالي 27.444.8 مليون دينار مقارنة بحوالي 26.637.4 مليون دينار لعام 2015 وبنسبة نمو بلغت حوالي 3.03%.
وبلغت قيمة مساهمة قطاع النقل وانشطته المساندة في الناتج المحلي الاجمالي بأسعار السوق الجارية حوالي 2.256.8 مليون دينار لعام 2016، مقارنة بحوالي 2.145.4 مليون دينار لعام 2015 وبنسبة نمو4.76%.
– ما هي الاجراءات والاليات التي اتخذتها الحكومة لتطوير عمل قطاع النقل والتقليل من الازدحامات المرورية؟
– تعمل وزارة النقل على مشروع الربط للنقل العام بين مدينتي عمان والزرقاء/ حافلات التردد السريع BRT والذي يهدف الى توفير وسيلة نقل جماعي آمنة وملائمة للمواطنين والتخفيف من مشاكل الازدحام المروري والحد من الحوادث المرورية حيث تم الانتهاء من مرحلة الدراسات لهذا المشروع اذ قام المستشار بمراجعة الدراسات السابقة وإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية وتحضير التصاميم التفصيلية ووثائق عطاء التنفيذ والاشراف.
وفيما يخص مرحلة التنفيذ فقد قرر مجلس الوزراء الموافقة على تمويل مشروع حافلات التردد السريع بين مدينتي عمان والزرقاء من خلال قيام وزارة المالية وصندوق استثمار اموال الضمان الاجتماعي بإعداد اتفاقية تأجير تمويلي لهذه الغاية عن طريق»شركة الضمان للتأجير التمويلي» وبقيمة 140 مليون دينار ليغطي كلفة البناء والاشراف وذلك استعداداً لقيام وزارة الاشغال العامة بطرح واحالة عطاءات تنفيذ المشروع شاملاً محطات التحميل والتنزيل.
– إلى أين وصلتم في مشروع النقل الحضري في مدينة اربد؟ وهل لديكم توجهات لتعميمها على المحافظات الاخرى؟
– تم البدء بمرحلة الدراسات الفنية لإعادة هيكلة خطوط النقل الحضري في كل من إربد والزرقاء ومأدبا وذلك ضمن المنحة الفنية المقدمة من البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية (EBRD) وبالتزامن مع تنفيذ مشروع «النقل الحضري الريادي» في اربد، حيث قدم البنك الاوروبي لإعادة الاعمار والتنمية تقرير المرحلة الاولى في 20/12/2017 حيث تمت مراجعته ودراسته من قبل اللجنة الفنية المعنية في الوزارة وهيئة تنظيم النقل البري ومن ثم تزويد البنك والمستشار بالملاحظات والتعديلات اللازمة، وتمت مخاطبة رئاسة الوزراء بخصوص المرحلة الاولى لدراسة المشروع وتم التنسيب بعرض مخرجات التقرير لاتخاذ القرار المناسب واستكمال الاجراءات المطلوبة.
وكما قامت الوزارة بمخاطبة المستشار وطلب المزيد من التفاصيل اللازمة حول الدراسة وامكانية تجزئة المسارات وخاصة في مدينة اربد.
– مشروع سكة الحديد الوطنية الى اين وصل هذا المشروع، وما هي كلفته؟
– فيما يتعلق بهذا المشروع فقد قرر مجلس الوزراء الموافقة على تنفيذ الشبكة الوطنية للسكك الحديدية وتقسيمها حسب الاولويات الى خمس مراحل تنفيذية كما يلي:
المرحلة الاولى: مرحلة سكة حديد عمان (الماضونة) لغاية مركز الحدود الاردنية / السعودية العمري.
المرحلة الثانية : مرحلة سكة حديد معان / العقبة، وتقسم الى قسمين: معان / وادي اليتم، وادي اليتم / ميناء العقبة الجنوبي.
المرحلة الثالثة: معان /عمان « تمتد من ميناء بري معان ولغاية ميناء بري الماضونة».
المرحلة الرابعة: تمتد من الماضونة باتجاه الشمال (الحدود السورية).
المرحلة الخامسة: الازرق /الحدود العراقية.
وتقسم كلفة المشروع الى ثلاثة اقسام:
اولا: (15) مليون دينار لمرحلة الدراسات الفنية.
ثانيا:ما يقارب (250) مليون دينار للاستملاكات وذلك من عام 2008- 2018.
ثالثا:(3) مليارات دينار لأعمال التنفيذ والاشراف على المشروع وما زال البحث مستمرا عن ممول.
– فيما يتعلق بالربط السككي مع العراق والسعودية إلى أين وصلتم بهذا المشروع؟
– تم التباحث مع الجانب العراقي اثناء الزيارة التي قام بها وزير النقل العراقي خلال الفترة 4\4\2018 – 8/4/2018 وابدى استعدادا بخصوص موضوع الربط السككي مع العراق.
اما الجانب السعودي فهي تعد من ضمن اولويات الربط السككي.
وبخصوص سوريا فإن الاحداث التي تمر فيها المنطقة والظروف الراهنة تمنع الجهات الاردنية من التواصل والتباحث مع المعنيين من الجانب السوري.
– ما هي الاجراءات التي قمتم بها لحماية أصحاب التكسي الاصفر وذلك بعد ترخيص التطبيقات الذكية؟
– فيما يتعلق بهذا الجانب تم اصدار «تعليمات وأسس وشروط ترخيص خدمة دعم وتسهيل نقل الركاب باستخدام التطبيقات الذكية لسنة 2017» والتي ستنظم عمل شركات النقل الذكي، كما تم السماح لسيارات التكسي المُختلفة والمُرخصة بموجب تعليمات التكسي العمل وفق الغايات المرخص لها من خلال التعاقد مع شركات النقل الذكي لتقديم خدمة النقل العام للرُكاب باستخدام التطبيقات الذكية.
كما تقوم الوزارة وهيئة تنظيم النقل البري وبالتنسيق مع مختلف الجهات ذات العلاقة بضبط العاملين على تقديم خدمة النقل باستخدام التطبيقات الذكية بشكل مخالف للقانون واتخاذ كافة الاجراءات القانونية اللازمة بحقهم.
– هل هناك تعليمات جديدة، وتراخيص جديدة لوسائط النقل الذكي؟
– صدر «نظام تنظيم نقل الركاب من خلال استخدام التطبيقات الذكية لسنة 2018» بتاريخ 1/2/2018 ، وتقوم الوزارة وهيئة تنظيم النقل البري حاليا بإعداد مسودة تعديل على نظام السيارات التي تعمل باستخدام التطبيقات الذكية بما يحقق العدالة بين كافة الاطراف سواء التكسي الاصفر او المميز او مركبات النقل الذكي على ان تكون نسبة معينة من التكسي الاصفر تعمل باستخدام نظام التطبيقات الذكية، مع اعادة النظر بالرسوم واصدار تعليمات خاصة لتنفيذ احكام النظام.
– ما هي علاقتكم مع هيئة تنظيم النقل البري ومدى التنسيق المشترك؟
– تقوم الوزارة بوضع الاستراتيجيات والسياسات الخاصة بها وبالمؤسسات والهيئات التابعة لها واعداد الخطط التنفيذية المنبثقة عنها ليتم تطبيقها والعمل بها من قبل جميع المؤسسات والهيئات.
ومن هذه السياسات والاستراتيجيات التي قامت وزارة النقل بإعدادها مؤخراً «وثيقة السياسات العامة للنقل» التي تشمل كافة انماط النقل وتقوم المؤسسات والهيئات التابعة للوزارة تطبيق الخطط التنفيذية المنبثقة عنها.
كما تم اعداد «الخطة الاستراتيجية للسلامة على الطرق 2018-2020»حيث سيتم بعد اعتمادها من مجلس الوزراء الموقر وتعميمها على الجهات ذات الاختصاص ومن ضمنها هيئة تنظيم النقل البري ليتم تطبيقها والعمل بما جاء فيها.
أن هيئة تنظيم قطاع النقل البري هي أحدى هيئات وزارة النقل التنظيمية التي تهدف إلى تطوير منظومة النقل وتنظم قطاع النقل البري من خلال اعداد القوانين والانظمة والتشريعات، اما على مستوى التنسيق المشترك فأن وزير النقل يترأس مجلس ادارة الهيئة حيث يتم اتخاذ كافة القرارات بموافقة رئيس مجلس الادارة.
– أين وصل مشروع سكة «عمان- الزرقاء»؟
– تم توقيع مذكرة تفاهم مع المستشار بتاريخ 27/11/2017 وهي غير ملزمة للحكومة، حيث قام المستشار بتقديم التقرير الاول» DemandForecast»حيث تمت دراسته من قبل اللجنة الفنية للمشروع وتقديم ملاحظات اولية وتعديلات وارسالها للمستشار ليتم الاخذ بها واعادة العرض على اللجنة الفنية مرة اخرى للمراجعة النهائية.
– ما هي المشاريع التي تعمل عليها الوزارة حاليا؟
– مشروع ميناء معان البري: والهدف من اقامة المشروع هو خدمة محافظة معان ومنطقة معان التنموية وجعلها منطقة جاذبة للاستثمار بالإضافة الى تشغيل الايدي العاملة وتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة وسيكون على مقربة من المسار المقترح لسكة الحديد الوطنية ويرتبط بعدد من الطرق المحلية والدولية (السعودية والعراق).
تم الانتهاء من مرحلة دراسات الجدوى الاقتصادية للمشروع واحالة عطاء التصاميم الهندسية واعتماد دراسة آلية تشغيل المشروع ويتم حاليا تحضير اعمال المخطط الشمولي وذلك من خلال سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.
من ايجابيات هذا المشروع المحافظة على البيئة الاستثمارية لمحافظة العقبة واستغلالها بالشكل الامثل والتخفيف من الازدحامات المرورية في المحافظة، بالإضافة الى تشغيل الايدي العاملة وتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة.
مشروع ميناء الماضونة البري: وهو مشروع الميناء البري اللوجستي في عمان/منطقة الماضونة وهو الان في مرحلة الدراسات التي ستكتمل مع نهاية العام الحالي 2018 وسيتم بعدها طرح عطاء استثمار لهذا المشروع من اجل مرحلة التنفيذ والتشغيل الذي يتكون من(3) اجزاء وهي ساحة للحاويات ومنطقة الصناعات الخفيفة ومخازن البوندد.
كما تعكف الوزارة على اعادة تأهيل سكة حديد الحجاز من خلال مستشار فرنسي، حيث سيتم من خلاله تقديم دراسة ربط ميناء الماضونه البري مع معان وموانئ العقبة وتقدر كلفة هذا المشروع حوالي (500) مليون دينار.
تم تقديم الدراسات من قبل المستشار ووضع الملاحظات عليها من قبل اللجنة الفنية للمشروع للحصول على التقرير النهائي وسوف يتم التنسيق لعمل ندوة تضم كافة الشركاء لتوضيح تفاصيل المشروع وامكانية استفادة الشركاء منهمن اجل طرحه للاستثمار.
مشروع مطار الملكة علياء الدولي: هو مشروع مثالي وتفوق كلفة الاستثمار فيه المليار دولار ونسبة العائد منه حوالي 54.64% وحصلنا لحد الان اكثر من 100 مليون دولارسنوياً.
– ما هي أبرز المشاكل والمُعيقات التي يعاني منها قطاع النقل في المملكة؟
– هنالك عدد من المشاكل والمُعيقات التي تواجه عمل قطاع النقل ويمكن تلخيصها بالنقاط التالية:
تداخل وتعارض الصلاحيات التي تحكم وتنظم قطاع النقل، النقص في بعض التشريعات التي تحكم وتنظم قطاع النقل والخدمات المساندة والمرافقة لها، ارتفاع كلف الاستثمار في مجال النقل بالسكك الحديدية؛ ما يؤدي إلى ضعف اقبال القطاع الخاص على الاستثمار فيه، عدم التمكن من الاقتراض لتمويل مشاريع النقل بسبب محددات قانون الدين العام، الظروف السياسية في الدول المجاورة والتي تؤثر على حركة النقل بالعبور»ترانزيت»، محدودية دعم أنظمة النقل الحديثة الصديقة للبيئة.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق