عقدتي الرجال

المجهر نيوز

الكاتبه مها احمد،
كانت تتمناه كل بنت كونه مثقف ومتعلم وعلى قدرٍ من الوسامه ، وكانت بنات الحاره يتسابقن بالحصول عليه ، وانا من ضمنهن ، اذ كان جار لنا ، ودعوت ربي ان يكون من نصيبي وقد استجاب ربي لي

 

اذا جاءت أمه في يوم من الأيام طالبتاً يدي لابنها كم كانت فرحتى لا توصف عندما تمت الخطبه
وقد اشترطوا اهل خطيبي على تكون الخطبه قصيره بحيث لا تتعدى اسبوع
انا لم افهم لماذا هذا الاستعجال في الزواج وللاسف فهمت ذلك بعد الزواج ،

بعد الزواج اكتشفت انه كان يعاني من مرض العضال وقال الدكتور لن يعيش اكثر من سنه وقرروا اهله ان يزوجوه قبل وفاته ، وجدوني انا في طريقهم

وكان عمري وقتها ٢٤عاماً وكان زوجي حنون علي لابعد الحدود اي طلب اطلبه لا يتناوى في تلبية لي ، وكنت اعشقه لدرجه الجنون واخاف عليه من اي مجهود يتعرض له حتى لو كان بسيط وكنا اسعد زوجين في العالم ولكن سعادتنا كانت قصيره جدا اذا بعد مرور سنه ونصف على زواجنا توفي زوجي ،

ورجعت الى بيت اهلي وانا حزينه لم اصدق ما حصل معي
وبعد انتهاء العده اصبح اهلي يضاقوني بكلامهم انتي اصبحت ارمله ممنوع الخروج من البيت وكل شيء اصبح ممنوع ،

وحتى اخلص من كلام اهلي الجارح لي وافقت على اول عريس تقدم لي وكان ميسور الحال وتم الزواج
وكان اطباع زوجي تختلف عن زوجي الاول كان يختلف اختلاف تام عنه ، كان عصبي مزاج ، بخيل بعض الشيء ، وكنت صابره ومتحمله ، وكنت برغم كل صفاته رافضه الطلاق خوفا من رجوع لاهلي ،

وفي يوم قال لي زوجي تعالي نسافر خارج البلاد لتنزه ، قلت له انا حامل واذا سمح لي الطبيب بالسفر لا مانع لدي وفعلا ذهبت للطبيب الذي نصحني بعدم السفر خوفا على الجينن ،

وفعلا سافر زوجي. لوحده
وفي طريق تعرض زوجي لحادث ادى الى وفاته وعندما سمعت الخبر اصبت بانيهار عصبي دخلت على اثرها للمستشفى وهناك ولدت طفلي متوفيا، انا لم اتحمل ذلك ويلي وفاه زوجي وويلي وفاه ابني ، واصبحت الحياه بنظري سوداء لا قيمه لها

وحتى اخرج من كأبتي نصحوني بعض الاصدقاء ان اكمل تعلميي الجامعي وخاصه بعد ما ورثت بعض المال من زوجي
وفعلا دخلت الجامعه وتخرجت ،
وبعد تخرجي اصبحت افكر في البحث عن عمل ، وارفض رفضا تاما فكره الزواج خوفا من اعيد الكره ،
واصبح لدي هاجز الخوف الذي اذا تزوجت سوف يموت زوجي ،

اهلي حاولوا يقنعوني بالزواج وان اعمار بيد الله وكل الذي تفكرين فيه لا اساس له وان عمر مكتوب للانسان سواء تزوجتي ام لا وانا رافضه الفكره الزواج ومصممه على ذلك ولكن اهلي رفضوا الانصات لي و
اخذوا يضغطون علي بالقبول خاصه عندما تقدم لي عريس ارمل
واصبحت مشاجرات بيني وبين اهلي هم يريدوا ان اتزوج وانا ارفض
سؤالي هل معي حق في رفض اي عريس كوني عشت تجربتان ولا اريد ان اكرر الزواج مره اخرى ويا ريت تنصحوني ماذا افعل ؟؟وانا كل الذي اريده ان أعمل بالشهاده التي حصلت عليها فقط لا غير

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق