ماكرون: ضرباتنا استهدفت قدرات النظام السوري الكيميائية

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يؤكد ان ضربات فرنسا العسكرية على سوريا استهدفت قدرات النظام السوري الكيميائية

المجهر نيوز

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون السبت إن الضربات الفرنسية لمواقع في سورية تقتصر على قدرات النظام السوري في إنتاج واستخدام السلاح الكيميائي.

وأضاف في بيان قوله: “لا يمكننا أن نتحمل التساهل تجاه استخدام الأسلحة الكيميائية”.

ونشر الحساب الرسمي لقصر الإليزيه مقطع فيديو يظهر الطائرات الحربية الفرنسية لحظة إقلاعها لتنفيذ الضربات في سورية.​

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي من جهتها إن “لا بديل عن استخدام القوة” لمنع استخدام النظام السوري الأسلحة الكيميائية.

وأضافت ماي أن دمشق مسؤولة عن الهجوم الكيميائي في دوما.

وأكدت قولها: “بحثنا عن كل الوسائل الدبلوماسية، لكن جهودنا تم إحباطها باستمرار”.

وكان الرئيس دونالد ترامب أعلن توجيه ضربات لأهداف تحوي أسلحة كيميائية في سورية، وقال إن العملية العسكرية هي مشاركة فرنسا وبريطانيا.

وقال وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس إن القصف استهدف القضاء على قدرات النظام السوري الكيميائية، مؤكدا أن العملية اكتملت بقصف الأهداف المحددة مسبقا، وأكد أن “هذه المرة قصفنا بقوة لمحاسبة مرتكبي الجرائم الوحشية”.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق