الأسد: الضربات الأمريكية جاءت بعدما أدرك الغرب أنه فشل في إدارة الصراع

المجهر نيوز

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد أن الضربات الغربية التي شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضد مراكز ومقرات عسكرية فجر السبت ستزيد تصميم بلاده على “محاربة الارهاب”.

وقال الاسد خلال اتصال هاتفي تلقاه من نظيره الايراني وأبرز حلفائه حسن روحاني، وفق ما نشرت وكالة الأنباء الرسمية “سانا”، “هذا العدوان لن يزيد سوريا والشعب السوري إلا تصميماً على الاستمرار في محاربة وسحق الإرهاب في كل شبر من تراب الوطن”.

استهدفت الضربات التي نفذتها الولايات المتحدة مع فرنسا وبريطانيا مركز البحوث العلمية وقواعد ومقرات عسكرية في دمشق ومحيطها، في وقت تردد دوي تفجيرات ضخمة في العاصمة، بحسب مصادر متعددة.

وتزامن تنفيذ هذه الضربات استغرقت نحو 50 دقيقة مع إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب من البيت الأبيض عن “عملية عسكرية مشتركة مع فرنسا وبريطانيا جارية” في سوريا.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق