الأحزاب اليسارية والقومية تستذكر يوم الأسير الفلسطيني

المجهر نيوز

أكد ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية أن حرية الأسير الفلسطيني آتية لا محالة، وان نضاله ضد الاحتلال الإسرائيلي لم ينقطع بتاتاً.

وقال الائتلاف في بيان اليوم الاثنين بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، إن هذه المناسبة تأتي والأسرى الفلسطينيون يخوضون معركة التضحية والصمود، مؤكدين حقهم في الحياة والحرية.

وأضاف أن قضية الأسرى الفلسطينيين واحدة من اكبر القضايا الإنسانية في العصر الحديث، خاصة أن أكثر من ثلث الشعب الفلسطيني دخل السجون على مدار سنوات الصراع الطويلة مع الاحتلال الإسرائيلي، مقدرا عدد حالات الاعتقال في صفوف الشعب الفلسطيني منذ العام 1967 أكثر من 850 الف حالة اعتقال.

لافتا إلى إنها لم تقتصر على شريحة معينة أو فئة محددة، بل طالت كل فئات وشرائح المجتمع الفلسطيني دون تمييز، حيث شملت الأطفال والشبان والشيوخ والفتيات والأمهات والزوجات.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق