ألمانيا تدرس التحرك ضد ‘مصادرة أملاك اللاجئين السوريين’

الحكومة الالمانية تدرس التحرك ضد 'مصادرة أملاك اللاجئين السوريين'

المجهر نيوز

قالت الحكومة الألمانية إن مرسوما رئاسيا سوريا يتعلق بتسجيل العقارات ما هو إلا “خطة هزلية” تهدف لمصادرة أملاك اللاجئين.

وتعتزم برلين التشاور مع شركائها الأوروبيين حول كيفية التصدي لهذا الإجراء.

ويمنح المرسوم السوري الذي نشر في وكالة الأنباء الرسمية هذا الشهر، أصحاب العقارات في بعض مناطق سورية شهرا واحدا لإثبات ملكيتها أو مواجهة إمكانية مصادرتها.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية أورليكا ديمر للصحافيين في برلين إن ألمانيا قلقة حول تداعيات هذا المرسوم على 11 مليون نازح سوري، ومن بينهم خمسة ملايين فروا إلى الخارج.

وأشارت ديمر إلى أن هذا الإجراء “سيجعل عودة اللاجئين أكثر صعوبة”.

وحسب معهد بيو الأميركي للأبحاث، فر نحو مليون سوري إلى أوروبا منذ عام 2011، من بينهم 500 ألف قدموا طلبات لجوء في ألمانيا بين عامي 2011 و 2017.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق