إدانة مصرفي تركي بمساعدة إيران لخرق العقوبات

المجهر نيوز

حكم قاض أميركي الأربعاء بالسجن 32 شهرا على المصرفي التركي محمد هاكان أتيلا الذي أدين بمساعدة إيران في التهرب من العقوبات الأميركية.

وأصدر القاضي الأميركي ريتشارد بيرمان الحكم على أتيلا (47 عاما) في مانهاتن بنيويورك، وكان قد أدين في محاكمة انتهت في كانون الثاني/يناير.

وسعى محامو أتيلا إلى الحصول على حكم أقل من أربع سنوات، بينما طالب الادعاء العام الأميركي بسجنه 15 عاما.

كان أتيلا يعمل لدى بنك خلق الحكومي التركي عندما قال ممثلو الادعاء إنه شارك في مؤامرة استمرت سنوات عديدة في 2011 لمساعدة طهران على غسل مليارات الدولارات من عائدات النفط الإيرانية.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق