مورغان فريمان يرد على اتهامه بالتحرش الجنسي

المجهر نيوز

نفى الممثل الأميركي مورغان فريمان (80 عاما) الاتهامات بالتحرش الجنسي التي لاحقته مؤخرا، وأكد أنه يحب مجاملة الآخرين لكن ذلك لا يعني أنه تحرش جنسيا بنساء.

وقال فريمان في بيان الجمعة إن التقرير الذي نشرته سي إن إن مؤخرا عن نساء اتهمنه بالتحرش سبب له صدمة كبيرة وأضاف أن “ليس من الصواب مساواة حوادث مروعة من الاعتداء الجنسي مع مجاملات أو دعابة في غير محلها”.

وأشار التقرير إلى اتهام مساعدة إنتاج فريمان بأنه حاول رفع تنورتها، فيما تحدثت أخريات عن ملامسته أجزاء من أجسادهن دون رغبة منهن. وقالت نساء إنه كان بشكل عام يتحدث عن أجسادهن وملابسهن ويحدق فيهن وهو ما كان يزعجهن.

وقال فريمان في البيان إنه كان يود دائما أن يجعل الرجال والنساء على حد سواء يشعرون بالتقدير والراحة من حوله، لذلك كان يطلق النكات ويثني على النساء، لكنه نفى أن يكون قد اعتدى عليهن أو خلق مناخا غير أمن في أماكن العمل أو عرض وظائف أو ترقيات مقابل الحصول على خدمات جنسية.

وكان المنتج الأميركي الشهير هارفي واينستين قد ألقي القبض عليه الجمعة بعد توجيه اتهامات له بالاعتداء الجنسي.

وأدانت هيئة محلفين في ولاية بنسلفانيا الممثل الكوميدي بيل كوسبي (80 عاما) بتهم تتعلق بالاعتداء الجنسي على الموظفة السابقة في جامعة تمبل أندريا كونستاند في منزله بمدينة فيلادلفيا عام 2004.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق