القمة الأميركية-الكورية.. تفاؤل وتحضيرات مكثفة

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو يشير الى ان كوريا الشمالية أكدت عزمها نزع سلاحها النووي بما يسهم في ضمان أمنها

المجهر نيوز

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن كوريا الشمالية أكدت عزمها نزع سلاحها النووي بما يسهم في ضمان أمنها، وذلك قبل ساعات من قمة مرتقبة بين الرئيس دونالد ترامب وكيم جونغ أون.

وأوضح خلال مؤتمر صحافي في سنغافورة الاثنين أن الرئيس ترامب يأمل أن تكون القمة التي قال إنها تأتي في إطار مفاوضات تختلف كليا عن المفاوضات السابقة، فرصة للسلام.

ورفض بومبيو التعليق على احتمال سحب القوات الأميركية من شبه الجزيرة الكورية إذا ما نجحت قمة سنغافورة، إلا أنه أكد أن رفع العقوبات المفروضة عن بيونغ يانغ لن يتم قبل تحقيق تقدم في المفاوضات. وأبدى الوزير استعداد الإدارة لتقديم ضمانات أمنية أكثر من السابق، والعمل على تسهيل انخراط كوريا الشمالية في عملية نزع السلاح والتأكد من أن العملية آمنة.

وأوضح بومبيو أن “أميركا خدعت في السابق والكوريون الشماليون تراجعوا عن وعودهم لرؤساء أميركيين سابقين”، فيما سيتم التأكيد في هذه القمة على ضمان عدم التراجع عن الوعود، مشيرا إلى أهمية “العمل الدبلوماسي الذي قام به الأوروبيون والذي ساهم بقوة في ما وصلت إليه المفاوضات لليوم”.

ترامب يبدي تفاؤلا

وتوقع الرئيس دونالد ترامب أن “تسير الأمور بشكل جيد” مع كوريا الشمالية، مبديا تفاؤله بالنتائج المتوقعة للقمة التاريخية التي تجمعه بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون الثلاثاء.

وواصل السفير الأميركي للفلبين سونغ كيم عقد اللقاءات التحضيرية مع مسؤولين كوريين شماليين الاثنين.

Courtesy: Ministry of Communications and Information, Singapore استقبال رسمي في سينغافورة للرئيس دونالد ترامب
Courtesy: Ministry of Communications and Information, Singapore استقبال رسمي في سينغافورة للرئيس دونالد ترامب

وقضى ترامب وكيم الاثنين في اجتماعات مع طاقمي مستشاريهما للتحضير للقمة التي تبدأ الساعة التاسعة من صباح الثلاثاء.

ومن المخطط له أن تبدأ القمة بمصافحة بين ترامب وكيم، ثم يتبعها لقاء ثنائي لمدة ساعتين بحضور المترجمين فقط، قبل أن ينضم المستشارون لاحقا.

وخلال غداء عمل مع رئيس وزراء سنغافورة لي هازين لانغ الاثنين، قال ترامب إن اختيار الجزيرة لعقد القمة كان قرارا واعيا، مشيدا بالضيافة والمهنية والصداقة التي أبدتها سنغافورة.

وشارك في غداء العمل بومبيو ووكبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي ومستشار الأمن القومي جون بولتون.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي مايك بامبيو أن اجتماعات مفصلة وشاملة جرت مع الكوريين الشماليين بما فيها اجتماعات الاثنين. وأضاف أن الرئيس مستعد جداً لمحادثاته مع زعيم كوريا الشمالية الثلاثاء وأن الموقف الأميركي واضح ولم يتغير.

ترامب لدى وصوله إلى سنغافورة
ترامب لدى وصوله إلى سنغافورة

وأفاد موفد قناة الحرة ميشال غندور بأن الوفد الأميركي الذي شارك في الاجتماع التحضيري ضم وزير الخارجية مايك بامبيو، رئيس موظفي البيت الأبيض جون كيلي، مستشار الأمن القومي جون بولتون، المتحدثة باسم البيت الأبيض سارا ساندرز، كبير مستشاري الرئيس ستيفن ميلر، ميرا ريكاردل نائبة مستشار الأمن القومي، ماثيو بوتينغر عضو في مجلس الأمن القومي، سارا تنسلي، ستيفاني سيبتاك رمناث، السفير مايكل ماكينل، أليسون هوكر، برينان ريتشاردز وميليسا براون.

تحديث الساعة 6:15 صباح الاثنين بتوقيت غرينتش

تتواصل الاستعدادات في سنغافورة للقاء القمة المرتقب بين الرئيس دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الثلاثاء.

ويلتقي ترامب ظهر الاثنين (بالتوقيت المحلي) رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ على غداء عمل ويبحث معه المحادثات المرتقبة.

وكان ترامب غرد فجر الاثنين “عظيم أن أكون في سنغافورة… الإثارة في الهواء”.

من جانبه، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن الولايات المتحدة “ملتزمة” بنزع كامل ونهائي للسلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وبشكل يمكن التحقق منه.

وغرد بومبيو صورة له مع طاقمه في اجتماع عمل، مشيرا إلى أن السفير الأميركي سونغ كيم يلتقي نظراءه الكوريين الشماليين الاثنين تحضيرا للقاء ترامب وكيم.

تحديث 2:30 صباح الاثنين بتوقيت غرينتش

وصل الرئيس دونالد ترامب إلى سنغافورة مساء الأحد بالتوقيت المحلي، بعد ساعات من وصول الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، استعدادا للقمة التاريخية المرتقبة بينهما والتي ستركز على نزع أسلحة نظام بيونغ يانغ.

ويرافق ترامب وزير الخارجية مايك بومبيو ومستشار الأمن القومي جون بولتون وكبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي والمتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز.

وقالت ساندرز إن الرئيس ترامب قضى وقته أثناء رحلته من كندا إلى سنغافورة في عقد اجتماعات مع فريقه وقراءة تقارير تحضيرا لقمته مع زعيم كوريا الشمالية.

ويعقد السفير الأميركي سونغ كيم الذي قاد المحادثات التحضيرية للقمة المرتقبة، اجتماعا مع الوفد الكوري الشمالي لوضع اللمسات الأخيرة على أجندة الاجتماع عند الساعة الـ10 مساء بتوقيت واشنطن.

ومن المقرر أن يعقد ترامب وكيم محادثات الثلاثاء هي الأولى على الإطلاق بين رئيس أميركي يزاول مهامه وزعيم كوري شمالي.

وكان كيم قد وصل صباح الأحد إلى سنغافورة. ونشر وزير الخارجية السنغافوري فيفيان بالاكريشنان صورة على تويتر يظهر فيها وهو يصافح كيم في مطار شانغي:

اقرأ أيضا: في هذا المنتجع يلتقي ترامب وكيم

وأبدى ترامب السبت تفاؤلا بشأن القمة، وقال إنه يرى فيها “فرصة فريدة” لتسوية المشكلة النووية الكورية الشمالية التي أخفق جميع الرؤساء قبله في تسويتها.

وقال في مؤتمر صحافي في مالبي في كندا حيث عقدت قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى: “لدي انطباع بأن كيم جونغ أون يريد أن يفعل شيئا مهما لشعبه إنها فرصة فريدة لن تتكرر أبدا”.

وأضاف “إنني في مهمة سلام وعلينا التوصل إلى نزع أسلحة، يجب أن نبدأ شيئا ما ونعتقد فعلا أن كوريا الشمالية ستصبح مكانا رائعا في وقت قريب جدا”.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق