عسكريون أتراك وأمريكيون يتفقون على خطة تنفيذ اتفاق “منبج” ويقررون تقديم مضمونها للسلطات العليا لكلا البلدين

المجهر نيوز

انقرة ـ الاناضول: أفادت وكالة “الأناضول”، اليوم، بأن عسكريين أتراكا وأمريكيين اتفقوا على خطة تنفيذ اتفاق منبج (شمال سوريا)، ومن المقرر أن يقدموا مضمونها للسلطات العليا في كلا البلدين.

وقالت الوكالة إن رئيس الأركان التركي، خلوصي أكار، أجرى اتصالا هاتفيا بالقائد الأعلى لقوات الناتو في أوروبا، كورتيس سكاباروتي، بحثا خلاله خارطة طريق منبج، والوضع الأمني في شمال سوريا.

وأوضحت رئاسة الأركان التركية في بيان، أن اتصالا هاتفيا جرى أمس بين أكار وسكاباروتي، حول خارطة طريق منبج، والوضع الأمني في شمال سوريا، والمبادئ الأمنية المدرجة في خارطة الطريق.

ويأتي هذا الاتصال في إطار الجهود، التي تبذلها تركيا، لإخراج الوحدات الكردية من مدينة منبج السورية، تنفيذا لخريطة الطريق، التي اتفقت عليها أنقرة وواشنطن.

هذا وتوقع وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، في وقت سابق أن تبدأ عملية انسحاب “وحدات حماية الشعب” الكردية من مدينة منبج، بحسب الاتفاق مع واشنطن، بداية الشهر المقبل.

وأكد وزير الخارجية التركي أن الولايات المتحدة ستستعيد الأسلحة التي سلمتها سابقا لوحدات حماية الشعب الكردية، خلال إخراج تلك القوات من مدينة منبج بشمال سوريا.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق