ترامب: ألمانيا أصبحت رهينة لروسيا

المجهر نيوز

عقد الرئيس دونالد ترامب اجتماعا مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ في بداية قمة التحالف العسكري في بروكسل الأربعاء، والتي يتوقع أن يستمر خلالها التشكيك الأميركي في الإنفاق العسكري للحلفاء.

ويشدد الرئيس ترامب على أعضاء ناتو لتعزيز إنفاقهم على الدفاع، وقال إن الإنفاق الدفاعي غير المتناسب “عبء غير عادل على الولايات المتحدة”.

وأضاف خلال لقائه مع أمين عام الحلف “بسببي جمع ناتو أكثر من 40 مليار دولار من الإنفاق الدفاعي”. وكان الرئيس الأميركي قد دعا أعضاء ناتو إلى الوفاء بالتزاماتهم بإنفاق 2 في المئة من إجمالي ناتجهم المحلي على الدفاع.

من جهة أخرى، قال ترامب خلال اللقاء إن ألمانيا أصبحت “رهينة” لروسيا و”تتحكم بها بشكل كامل” بسبب مشروع خط أنابيب نفطي، وأضاف قائلا إن ألمانيا تحصل على حماية أميركية في الوقت الذي تبرم فيه صفقات متعلقة بالطاقة مع روسيا.

ويبدو أن ترامب يشير إلى خط أنابيب “نورد ستريم 2” الذي سيضاعف كمية الغاز الطبيعي الذي يمكن لروسيا أن ترسله بشكل مباشر إلى ألمانيا، ويمر عبر دول مثل أوكرانيا.

وتعارض واشنطن وعدة دول أوروبية المشروع. وقال ترامب عن ألمانيا “يفترض بنا أن نحميكم من روسيا، ومع ذلك أبرمتم هذه الصفقة مع روسيا”.

ورد ستولتنبرغ مشددا على أن دول ناتو تستطيع العمل معا رغم الاختلافات بينهم.

يشمل يوم ترامب مراسم استقبال، واجتماع مجلس شمال الأطلسي وعشاء عمل مع بعض الزعماء الذين شجبهم بسبب التجارة خلال القمة الأخيرة لزعماء العالم في كندا الشهر الماضي.

وبروكسل هي المحطة الأولى لجولة أوروبية للرئيس الأميركي تستمر أسبوعا، وتتضمن توقفا في المملكة المتحدة واجتماعا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق