زعيم كوريا الشمالية يثنى على جهود ترامب لتحسين العلاقات بين بلديهما

المجهر نيوز

واشنطن  (د ب أ)- اعرب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في رسالة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن تقديره العميق لجهود الاخير “النشطة وغير العادية” لتحسين العلاقات بين البلدين.

ونشر ترامب في تغريدة اليوم الخميس نسخة من خطاب كيم له باللغة الكورية وترجمته إلى الإنجليزية، وتحمل الرسالة تاريخ السادس من تموز/ يوليو، في الوقت الذي كان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يزور فيه الدولة المنعزلة.

ولم يجتمع كيم مع بومبيو، وأشارت التقارير الواردة من الرحلة إلى أنها لم تسر على ما يرام. واتهمت كوريا الشمالية الولايات المتحدة بمحاولة إجبار البلاد على نزع السلاح النووي من جانب واحد، ونقلت وسائل الإعلام الرسمية عن أحد المسؤولين قوله إن المحادثات كانت “مخيبة للآمال للغاية”.

وفي الخطاب، شكر كيم ترامب أيضا على عمله بشأن “التنفيذ الأمين للبيان المشترك”، مشيرا إلى وثيقة وافق عليها الزعيمان عندما التقيا في سنغافورة في حزيران/يونيو الماضي .

وقال الخطاب “أعتقد اعتقادا راسخا أن الإرادة القوية والجهود المخلصة والنهج الفريد لي ولسعادتكم يا سيادة الرئيس تهدف (جميعها) إلى فتح مستقبل جديد بين جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية والولايات المتحدة وستؤتي ثمارها بالتأكيد”، مضيفا أن هناك تقدما مميزا “في تحسين العلاقات.

وقال ترامب في تعليقه على الرسالة: “ملاحظة لطيفة للغاية من الرئيس كيم رئيس كوريا الشمالية. تم إحراز تقدم كبير!”

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق